عاجل

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

وفد الحكومة اليمنية إلي السويد سعياً للسلام

اخبار الآن| دبي- الإمارات العربية المتحدة(تقرير أحمد أبو القاسم)

وصل الوفد الحكومي اليمني إلي العاصمة السويدية ستوكهولم من أجل البدء في مشاورات السلام المقررة لها الخميس، وسط ترحيب دولي بتلك الخطوة

ماية مصالح الشعب اليمني وسعياً للسلام، وصل وفد الحكومة اليمنية إلى قصر جوهانسبورغ بالسويد تحضيرا لانطلاق المشاورات اليمنية للسلام الخميس.

الدكتور عبدالله العليمي، مدير مكتب رئاسة الجمهورية اليمنية، وعضو الوفد المفاوض، قال في تغريدة له الثلاثاء، إن وفد ‎الحكومة اليمنية ذاهبٌ للسويد محملِ بآمال الشعب اليمني في تحقيق السلام المستدام على أساس المرجعيات الثلاث الثابتة، والسلام القائم على إنهاء الانقلاب وإزالة كل الأسباب التي أدت إليه.

وأضاف بأن الوفد سيبذل كل الجهود لإنجاح المشاورات التي نعتبرها فرصة حقيقية للسلام، واستغلالها لتجنيب الشعب اليمني المزيد من الدمار الذي تسببت به المليشيات الانقلابية

من جهته، توقع وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك، ألا تكون المحادثات سهلة أو سريعة.

واتفقت المتحدّثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر ناورت مع هذا الأمر مضيفة بعدم وجود أوهام بل نتائج منطقية قد تتحقق لاحقاً ، والأهم هذه الخطوة الأولى الضرورية والحيوية"

وعلي صعيد ميداني، أكدت مصادر محلية يمنية أن ميليشيات الحوثي الانقلابية نقلت 12 راهبة أجنبية من مدينة الحديدة، غرب البلاد، إلى العاصمة صنعاء، كانت احتجزتهن ضمن عشرات المحتجزين الآخرين في مستشفى حولته إلى ثكنة عسكرية.

وذكرت مصادر طبية أن الراهبات الأجنبيات يعملن كمتطوعات في مستشفى بمديرية الحوك في الحديدة منذ 8 سنوات.

 

اقرأ أيضا:
محادثات سلام في السويد بين طرفي النزاع اليمنيين

الجيش اليمني يحرر مواقع جديدة في كتاف وباقم بصعدة 



كما يمكنكم متابعة بثنا المباشر على يوتيوب لمزيد من البرامج والنشرات‎

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

آخر الأخبار

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتخزين معلومات على جهازك لتساعدنا على تحسين تجربة الاستخدام واختيار المحتوى والإعلانات التي تناسبك. تصفحك لهذا الموقع يقتضي موافقتك على تخزين هذه الملفات، طالع سياسة الخصوصية ...