Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

فحص يرصد أجساماً مضادة لكورونا لدى 60% من طاقم حاملة الطائرات ”تيودور روزفلت“

كانت فحوص قد أظهرت إصابة أكثر من 1100 شخص على متن حاملة الطائرات بالفيروس حتى أبريل (نيسان)، أي أقل من 25 في المائة من أفراد الطاقم.

image

(Photo by U.S. Navy via Getty Images)

أخبار الآن | الولايات المتحدة الأمريكية reuters

 

قال مسؤولان أمريكيان، يوم الاثنين، إن فحصا أجرته البحرية الأمريكية يتعلق انتشار فيروس كورونا على متن حاملة الطائرات تيودور روزفلت وجد أن حوالي 60 في المئة من البحارة الذين تم اجراء الاختبار لهم لديهم أجسام مضادة للفيروس ، مما يشير إلى معدل إصابة أعلى بكثير مما كان معروفا من قبل.

في أبريل (نيسان)، بدأت البحرية ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) في إجراء اختبارات مصلية للبحث عن وجود أجسام مضادة محددة تم إنشاؤها بواسطة استجابة هجوم الجهاز المناعي لوجود الفيروس وتبقى في الدم لمدة من الزمن.

وكانت فحوص قد أظهرت إصابة أكثر من 1100 شخص على متن حاملة الطائرات بالفيروس حتى أبريل (نيسان)، أي أقل من 25 في المائة من أفراد الطاقم.

أدى انتشار الفيروس على السفينة إلى تنفيذ سلسلة من القرارت التي أدت إلى إعفاء قائد السفينة من موقعه بعد تسرب رسالة كتبها إلى البحرية تدعو إلى اتخاذ تدابير أقوى لحماية الطاقم.

توفي بحار من السفينة من الفيروس التاجي وتم نقل العديد من الآخرين إلى المستشفى. ولكن على نطاق واسع ، فإن البحارة ، الذين يتمتعون بصحة أفضل وأصغر سناً بشكل عام، لم يبدوا على معظمهم أي أعراض على الإطلاق.

وقال المسؤولون ، الذين تحدثوا بشرط عدم الكشف عن هوياتهم ، إن حوالي 400 متطوع فقط شاركوا في اختبار المصل ، وهو أقل من 1000 متطوع تم البحث عنهم.

لدى روزفلت حوالي 4800 فرد على متن السفينة.

وقال المسؤولون إنه من المتوقع الإعلان الرسمي عن هذه النتائج، يوم الثلاثاء.

 

"كورونا" يحول مدينة ووهان الصينية إلى ميادين فارغة لا تبدو عليها علامات الحياة
كانت ووهان، مركز تفشي فيروس كورونا، أول مدينة في البلاد تخضع للحجر الصحي، واتخذت الصين عدة إجراءات وقائية للحد من انتشار الفيروس المعدي، منها إجلاء ملايين المقيمين لتتحول ووهان إلى مدينة للأشباح.

 

مصدر الصورة: Getty images

للمزيد:

الصحة العالمية: وضع كورونا يزداد سوءً

طبيب عراقي يحلم بكسر رقم قياسي عالمي في تحدي الجاذبية

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.