Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

هذا هو السن الحقيقي لأكبر معمرة في العالم

01/08/2022 . 17:10

Featured Image

صورة أكبر معمرة في العالم (لقطة شاشة)

فرنسا (فرانس برس)

أكبر معمرة في الكون عمرها 118 عاما

  • انتشر على سوشيل ميديا صورة رجل قيل أنه يبلغ 300
  • توفيت اليابانية كاني تاناكا عن 119 عاما.

 

انتشر على نطاق واسع، فيديو ادّعى مستخدموا مواقع التواصل الاجتماعي أنّه لسيّدة مسنّة تبلغ من العمر 300 سنة. ويظهر في الفيديو شخصٌ متقدّم في السنّ يرقد على فراشٍ وتقف إلى جانبه فتاة صغيرة.

وجاء في التعليق المرافق له "سبحان الله عمرها 300 سنة"وكتب فوق الفيديو الذي حظي بعشرات آلاف المشاهدات على مواقع التواصل "أكبر عجوز في العام 299 سنة".

إلا أنّ الادعاء لا صحّة له، فمن يظهر في الفيديو هو راهبٌ بوذيّ توفي عن 109 سنوات في تايلاند خلال شهر آذار/مارس، كما أكّدت عائلته لوكالة فرانس برس.

أكبر معمرة
الصورة المنتشرة على سوشيل ميديا

إلا أنّ أكبر معمّرة معروفة على قيد الحياة في العالم، هي الراهبة الفرنسيّة "الأخت أندريه" التي بلغت عامها الـ118 قبل أشهر، وذلك بعدما توفيت اليابانية كاني تاناكا عن 119 عاما.

وتحتفظ الفرنسية جانّ كالمان التي توفيت عام 1997 في آرل جنوب فرنسا عن 122 عاماً، بالرقم القياسيّ لأكبر معمرة على وجه الأرض.

وما من ذكرٍ لشخصٍ بلغ من العمر 300 سنة في موسوعة غينيس للأرقام القياسيّة أو في مواقع أخرى ذات مصداقية.

أكبر معمرة
لقطة شاشة من فيديو فرانس براس

بعد تقطيع الفيديو إلى مشاهد ثابتة، أرشد البحث إلى مشاهد منه منشورة في حسابٍ على تيك توك يحمل اسم أوي سارانيا، حيث يمكن العثور على مقاطع أخرى للشخص نفسه.

إثر ذلك تواصل صحافيو تقصّي صحّة الأخبار في وكالة فرانس برس في تايلاند مع صاحبة الحساب سارانيا كيويلاي التي أكّدت أنّ من يظهر في الفيديو هو أحد إخوة جدّها الراهب البوذي لوانغ تا أم كا، والفتاة الصغيرة بصحبته هي ابنتها.

وأفادت سارانيا لفرانس برس أنّ الراهب البوذيّ كان يبلغ من العمر 109 سنوات عندما توفي في 22 آذار/مارس 2022، ونقلت الخبر وسائل إعلام محليّة.

وينفي ذلك ما ادّعته المنشورات المضلّلة أن من يظهر في الفيديو هو سيّدة عجوز بلغت من العمر 300 سنة لتصبح أكبر معمرة.

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.