فيسبوك تطلق تصريحاً مفاجئاً بعد آخر عملية قرصنة.. هذا ما أعلنته

فيسبوك لا تعتزم إخطار نصف مليار مستخدم تأثروا بتسريب بياناتهم

image

صورة تظهر شعار شركة فيسبوك. المصدر: غيتي

أخبار الآن | الولايات المتحدة - (رويترز)

تصريح مفاجئ من “فيسبوك”.. ما القصة؟

ما زالت شركة “فيسبوك” تواجه الأزمة الكبيرة التي واجهتها مؤخراً بعد عملية قرصنة أرقام هواتف وبيانات شخصية لملايين من مستخدمي منصتها الاجتماعية.

غير أنّ ما برز مؤخراً هو أنّ “فيسبوك” تخطط لعدم اخطار المستخدمين الذين تضرروا من هذا التسريب.

فيسبوك تطلق تصريحاً مفاجئاً بعد آخر عملية قرصنة.. هذا ما أعلنته
صورة تظهر شعار شركة فيسبُوك. المصدر: getty

وفي هذا الاطار، أعلن متحدث باسم “فيسبوك” أن الشركة لم تخطر أكثر من 530 مليون مستخدم تم الحصول على بياناتهم من خلال إساءة استخدام خاصية قبل عام 2019 وتم الإعلان عنها أخيراً في قاعدة بيانات، وليست لديها حالياً خطط للقيام بذلك، وفق ما نقلته “رويترز“.

وكان موقع “بيزنس إنسايدر” ذكر الأسبوع الماضي أن أرقام الهواتف والتفاصيل الأخرى من ملفات تعريف المستخدمين متاحة في قاعدة بيانات عامة.

وفي منشور يوم الثلاثاء، قالت “فيسبوك” أن “جهات خبيثة” حصلت على البيانات قبل سبتمبر/أيلول 2019 عن طريق “استخلاص” الملفات الشخصية باستخدام ثغرة أمنية.

وأشار المتحدث باسم “فيسبوك” إلى أنّ شركة التواصل الاجتماعي ليست واثقة من أن لديها رؤية كاملة بشأن المستخدمين الذين سيحتاجون إلى إخطارهم.

وأوضح المتحدث أن الشركة “أخذت في الاعتبار كذلك أن المستخدمين لا يمكنهم إصلاح المشكلة، وأن البيانات متاحة علنا عند اتخاذ قرار بعدم إخطار المستخدمين”.

ومع هذا، فقد أعلنت الشركة أنها سدت الثغرة بعد رصد المشكلة في ذلك الوقت، في حين أن المعطيات كشفت أن المعلومات المسروقة لا تتضمن معلومات مالية أو معلومات صحية أو كلمات مرور.

ومع ذلك، يمكن أن توفر البيانات المجمعة معلومات قيمة لعمليات اختراق أو انتهاكات أخرى.

شاهد أيضاً: وسط كثرة الإختراقات الرقمية.. كيف تحافظ على سرية بياناتك في الإنترنت؟

شاركنا رأيك ...

hnaktv
modanisa

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.