Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

ديمتري موراتوف.. صحافي روسي يبيع جائزته من نوبل لمساعدة أطفال أوكرانيا

22/06/2022 . 22:09

نيويورك (أخبار الآن)

باع جائزة نوبل لمساعدة أطفال أوكرانيا النازحين

باع ديمتري موراتوف، الحائز على جائزة نوبل للسلام لعام 2021 ورئيس تحرير إحدى آخر الصحف المستقلة الكبرى في روسيا، ميداليته التي حاز عليها من نوبل، بمبلغ قياسي بلغ 103.5 مليون دولار لمساعدة الأطفال النازحين بسبب الحرب في أوكرانيا.

وقالت جمعية "مزادات التراث" التي أجرت المزاد في نيويورك، في بيان إن جميع عائدات المزاد، الذي تزامن مع يوم اللاجئ العالمي يوم الاثنين، ستفيد استجابة اليونيسف الإنسانية للأطفال المشردين في أوكرانيا.

وتم تعليق عمل صحيفة "نوفايا جازيتا" التي يصدرها موراتوف، التي تنتقد بشدة الرئيس فلاديمير بوتين وحكومته، في روسيا في مارس بعد تحذيرات من الدولة بشأن تغطيتها للحرب في أوكرانيا.

فمن هو الصحفي الروسي الذي باع جائزته لمساعدة الأطفال النازحين في أوكرانيا؟ 

بدأ ديمتري موراتوف عمله كصحفي في الصحف السوفيتية. بعد تفكك الاتحاد السوفيتي في عام 1991، شارك هو وصحفيون آخرون في تأسيس صحيفة نوفايا غازيتا، التي سرعان ما أصبحت من كبار المدافعين عن الديمقراطية وحرية التعبير في روسيا. 

دعم آخر زعيم للاتحاد السوفيتي والحائز على جائزة نوبل للسلام عام 1990، ميخائيل جورباتشوف، الصحيفة مالياً وأصبح مالكًا مشاركًا في عام 2006. 

وكان السيد موراتوف رئيس تحرير لمعظم السنوات منذ عام 1995.

تحت قيادة السيد موراتوف ، انتقدت نوفايا غازيتا السلطات الروسية بسبب الفساد والاحتيال الانتخابي وانتهاكات حقوق الإنسان. 

قُتل ستة من صحفيي الصحيفة لأنهم كتبوا مقالات انتقادية للعمليات العسكرية الروسية في الشيشان والقوقاز. 

أشهرهم آنا بوليتكوفسكايا. 

انتقد موراتوف في عدة مناسبات ضم روسيا لشبه جزيرة القرم في عام 2014

كرئيس تحرير، انتقد موراتوف في عدة مناسبات ضم روسيا لشبه جزيرة القرم في عام 2014 واستخدام الحكومة للقوة العسكرية داخل وخارج روسيا.

ظلت الضغوط على وسائل الإعلام الروسية الليبرالية مستمرة في عهد بوتين، الزعيم الأعلى لروسيا منذ عام 1999، لكنها تصاعدت بعد أن أرسلت موسكو قوات إلى أوكرانيا في 24 فبراير. 

وتعرض موراتوف لهجوم بالطلاء الأحمر في أبريل.

تتابع وسائل الإعلام الروسية الرئيسية والمنظمات التي تسيطر عليها الدولة عن كثب اللغة التي يستخدمها الكرملين لوصف الصراع مع أوكرانيا، والتي تسميها موسكو "عملية خاصة" لضمان الأمن الروسي وتشويه سمعة جارتها. وتقول كييف وحلفاؤها الغربيون إنها حرب عدوانية غير مبررة.

وفقًا لتقارير وسائل الإعلام الأمريكية، حطم المزاد على جائزة موراتوف الرقم القياسي لأي ميدالية نوبل تم بيعها بالمزاد، حيث ذكرت تقارير أن أعلى عملية بيع سابقة بيعت بأقل من 5 ملايين دولار.

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.