مخاوف جديدة.. شبهاتٌ حول قيام كوريا الشمالية بتوسيع أنشطتها داخل منشأة نووية سرية

موقع كانغسون النووي بالقرب من العاصمة الكورية الشمالية بيونغ يانغ نشط حالياً

image

صورة تظهر صاروخاً من صنع كوريا الشمالية خلال عرض عسكري. المصدر: getty

أخبار الآن | كوريا الشمالية – thesun

كشفت الوكالة الدولية للطاقة الذرية عن وجود شبهات ترتبط بقيام كوريا الشمالية ببناء أسلحة نووية جيدة، وذلك بعد اكتشاف نشاط جديد في منشأة سرية لتخصيب اليورانيوم.

وأشار المدير العام للوكالة رافائيل ماريانو غروسي، في مؤتمر صحفي مؤخراً، إلى أن موقع كانغسون النووي بالقرب من العاصمة الكورية الشمالية بيونغ يانغ نشط حالياً، موضحاً أنه إذا تمكّنت الوكالة يوماً ما من العودة إلى كوريا الشمالية لإجراء عمليات التفتيش، فسيكون لديها مجموعة أكبر بكثير من المرافق والأماكن التي يمكن زيارتها.

وكان الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون رفض الاعتراف بوجود المنشأة السرية، مما أدى إلى انهيار محادثات السلام مع الرئيس الأمريكي المنتهية صلاحيته دونالد ترامب العام الماضي.

وتقوم وكالات المخابرات بدراسة هذه المنشأة منذ العام 2007، وتعتقد أنها ربما كانت تخصب اليورانيوم المستخدم في صنع الأسلحة منذ العام 2003.

ومؤخراً، فقد اكتشفت الوكالة الدولية نشاطاً جديداً في موقع كانغسون، مما يشير إلى أن النظام الكوري الشمالية يخزّن المزيد من الرؤوس الحربية على الرغم من وعوده بالتوقف عن ذلك. وقال غروسي أنّ المفتشين سيسعون لزيارة الموقع عندما يتمكنون من العودة إلى كوريا الشمالية، كما أن هناك محاولة لدعم التحليل الخاصة بالمنشأة.

وأظهرت صور الأقمار الصناعية أن الثلج لا يتجمع على سطح المنشأة أبداً، حتى عندما تكون أسطح المنازل القريبة منها مغطاة به، مما يشير إلى أنها تولد حرارة طوال العام.

شاركنا رأيك ...