ماذا كان يفعل داعش في جامعة الموصل.. وما علاقة الأسلحة الكيماوية؟

image

مواد كيماوية في جامعة الموصل

الموصل (أخبار الآن) - 08/06/2021 . 22:13

جامعة الموصل تكشف نوايا داعش حول استخدام الأسلحة الكيماوية

لم يكتف تنظيم داعش الإرهابي بالسيطرة عسكريا على مدينة الموصل العراقية عام 2014.. وانما سعى الى السيطرة على المواد الكيماوية الموجودة حينها في قسم علوم الكيمياء في جامعة الموصل وذلك لاستخدامها ضد السكان والقوات الأمنية العراقية.

 

ماذا كان يفعل داعش في جامعة الموصل.. وما علاقة الأسلحة الكيماوية؟

 

الاستاذ الدكتور عطالله محمد شيت، مقرر قسم علوم الكيمياء في جامعة الموصل، قال لـ”أخبار الآن“: انه بعد سيطرة تنظيم داعش على مدينة الموصل في 10 – حزيران 2014 منع الكوادر التعليمية من العمل وقام بإخلاء القسم .

واضاف شيت ان التنظيم سيطر تدريجياً على مخزن قسم للمواد الكيميائية التي كانت تشكل خطراً كبيراً على الاهالي والعاملين، وقاموا بنقل المواد بالقوة الى مكان أخر لغرض التمويه ويعتقد لتطوير غازات سامة، وبعدها قام عناصر من داعش في جمع العديد من المواد الكيميائية في كلية التربية الرياضية بالتحديد والعمل على تطوير اسلحة سامة تهاجم القوات العراقية والمدنيين في مختلف انحاء العراق.

 

ماذا كان يفعل داعش في جامعة الموصل.. وما علاقة الأسلحة الكيماوية؟
مختبر داخل جامعة الموصل

من جانبه قال الدكتور قصي الأحمدي رئيس جامعة الموصل لـ”أخبار الآن“:” لايوجد لدينا دليل لاستخدام أسلحة كيميائية أو اسلحة قذرة أو أي نوع من الاسلحة، لكن بالتاكيد خلال فترة سيطرة التنظيم على الموصل عبث بالكثير من المواد الكيميائية التي كانت موجودة في مختبرات الجامعة، وعندما شعر التنظيم بالهزيمة قام بحرق وتدمير معظم الابنية داخل الجامعة”.

 

ماذا كان يفعل داعش في جامعة الموصل.. وما علاقة الأسلحة الكيماوية؟
مختبر داخل جامعة الموصل

 

واضاف الأحمدي ان جامعة الموصل تعرضت الى دمار بنسبة 83% من البنى التحتية”، مشيرا الى ان التنظيم وحين بدأ يشعر بالهزيمة بدأ عناصره بنهب محتويات الجامعة من أجهزة ومختبرات وحتى أثاث.

تحرير جامعة الموصل

ويوم 14 كانون الثاني/يناير 2017 وبعد يومين من القتال العنيف، أنزلت قوات مكافحة الإرهاب العراقية راية داعش السوداء من أعلى مبنى جامعة الموصل معلنة بذلك عودة الحرم الجامعي برمته إلى سيطرة الدولة.

 

 

ماذا كان يفعل داعش في جامعة الموصل.. وما علاقة الأسلحة الكيماوية؟
جامعة الموصل

 

وبعد أن تمكنت القوات العراقية وقوات التحالف من استعادة السيطرة على الحرم الجامعي الذي تبلغ مساحته أكثر من 20 كيلومترا مربعا، عثرت على أدلة واضحة حول استخدام تنظيم داعش الجامعة لأغراض متطرفة في طليعتها تصنيع الأسلحة الكيميائية .

 

ماذا كان يفعل داعش في جامعة الموصل.. وما علاقة الأسلحة الكيماوية؟
عمليات الترميم في جامعة الموصل

وفي هذا الإطار وبعد تحرير الموصل ، قال الاستاذ الدكتور عطالله محمد شيت، مقرر قسم علوم الكيمياء في الجامعة لـ”أخبار الآن“: انه وبعد عمليات التحرير وصلت مكالمات من رئاسة الجامعة لغرض إزالة بعض المواد الكيميائية التي خلفها تنظيم داعش بعد عمليات التحرير، وتم العثور على مفاعل بدائي لغاز الخردل والكثير من المواد الكيميائية ومواد سامة>

 

ماذا كان يفعل داعش في جامعة الموصل.. وما علاقة الأسلحة الكيماوية؟

 

وأصيب دكتور من الجامعة اثناء التفتيش عن المواد بإصابات بالغة اضرت بالاعصاب وعرضته للشلل فيما بعد، بالاضافة الى اصابة  احد العمال الذين نقلوا المواد من مكان الى أخر في صدره ونقل الى مستشفى خارج المدينة وتوفي على أثرها.

 

ماذا كان يفعل داعش في جامعة الموصل.. وما علاقة الأسلحة الكيماوية؟
مبنى قسم الكيمياء في الجامعة

 

وبعد عمليات التحرير واصلت جامعة الموصل التعافي من الدمار، وشهدت العديد من النشاطات العلمية والثقافية وعادت الجامعة الى معظم التصنيفات العالمية، بالاضافة الى إنحسار نسبة الدمار الى أقل من 10% فقط مع إعادة بناء المكتبة المركزية التي تعد من أكبر الصروح الحضارية في الشرق الاوسط التي فقدت أكثر من مليون كتاب ومخطوطات نادرة خلال سيطرة التنظيم على المدينة.

 

ماذا كان يفعل داعش في جامعة الموصل.. وما علاقة الأسلحة الكيماوية؟
مبنى قسم الكيمياء في الجامعة

 

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.