Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

هجمات حوثية تستهدف منشآت اقتصادية ومدنية في السعودية.. والتحالف يرد

26/03/2022 . 06:38

التحالف العربي ينفذ ضربات جوية على مواقع لميليشيات الحوثي بصنعاء والحديدة

Featured Image

كواد الدفاع المدني السعودي تتعامل مع الأضرارا المادية الناتجة عن استهداف ميليشيات الحوثي المنشآت الاقتصادية والأعيان المدينة في عدة مواقع في المملكة.

الرياض (واس)

التحالف العربي ينفذ ضربات جوية على مواقع لميليشيات الحوثي بصنعاء والحديدة

  • التحالف: ننفذ ضربات جوية لمصادر التهديد بصنعاء والحديدة
  • التحالف: العملية العسكرية ستستمر حتى تحقيق أهدافها

تواصلت الهجمات الحوثية الإرهابية، التي استهدفت  المنشآت الاقتصادية والأعيان المدنية في المملكة العربية السعودية، فجر السبت، فيما رد التحالف العربي على هذه الانتهاكات بشن غارات عنيفة على مواقع لمليشيات الحوثي في محافظة ‫الحديدة، وفق ما أفاد مراسل أخبار الآن في اليمن.

وأعلن التحالف فجر السبت، ‬بدء عملية استجابة لتحييد استهداف المنشآت النفطية أو التأثير على أمن الطاقة، مضيفا أن الهدف من هذه العملية، هو حماية مصادر الطاقة العالمية من الهجمات العدائية وضمان سلاسل الإمداد.

وشدد على أن الحوثيين يجب أن يتحملوا نتائج السلوك العدائي، موضحا أن العملية العسكرية بمراحلها الأولى.

وأضاف التحالف أنه مارس أعلى معايير درجات ضبط النفس لهجمات الحوثيين على المنشآت النفطية.

مؤكدا أنه سيتعامل مباشرة مع مصادر التهديد وسيجنب الأعيان المدنية والمنشآت النفطية الأضرار الجانبية.

وقال التحالف العربي إن على المدنيين عدم التواجد أو الاقتراب من أي موقع أو منشأة نفطية بالحديدة.

السعودية
التحالف: سقوط مقذوف معادٍ على محطة لتوزيع الكهرباء بصامطة

وقبل ذلك، أعلن التحالف اعتراض وتدمير طائرتين مسيّرتين بالأجواء اليمنية أطلقتا باتجاه المملكة، وأن الطائرتين المسّيرتين المفخختين انطلقتا من أعيان مدنية ومنشآت نفطية بمدينة الحديدة.

وفي وقت لاحق، قال التحالف إنه نفذ ضربات جوية لمصادر التهديد بصنعاء والحديدة، مضيفا أن العملية العسكرية ستستمر حتى تحقيق أهدافها.

وقال التحالف إن صمت المنظمات عن مهاجمة المدنيين باستخدام مواقع محمية يضعها أمام مسؤولية أخلاقية.

السعودية
التحالف: سقوط مقذوف معادٍ على محطة لتوزيع الكهرباء بصامطة.

مشددا على أنه يجب على الحوثيين احترام القانون الدولي ووقف التصعيد باستخدام المواقع ذات الحماية الخاصة.

وأشار أنه يراقب نشاطا وتحركات مشبوهة لإطلاق هجمات عدائية من مطار صنعاء الدولي.

وأوضح التحالف العربي أن الحوثيين استخدموا مواقع ذات حماية خاصة لاستهداف المدنيين والمنشآت الاقتصادية.

16 هجوما عدائيا

وتابع أن استهداف محطة أرامكو بجدة ومحطة الكهرباء بصامطة انطلقتا من مدينة الحديدة، أما استهداف خزانات المياه بظهران الجنوب انطلقت من مطار صنعاء الدولي.

وقال إنه يُقيّم التهديدات والتداعيات ومشيرا إلى أن إجراءاته تأخذ بالاعتبار الأمن الإقليمي والأمن الجماعي.

وحذر التحالف الحوثيين من التمادي في انتهاكاتهم الجسيمة وأن لا يختبروا صبره.

وكان التحالف، أعلن مساء الجمعة، أن المملكة تعرضت لـ 16 هجومًا عدائيًا، وأوضح في هذا البيان أن شظايا الاعتراض تتناثر في بعض الأحياء السكنية وأضرار مادية بسيطة دون خسائر بشرية.

كما أفاد عن تدمير الدفاعات السعودية مسيّرتين مفخختين أطلقتا باتجاه نجران.

السعودية
التحالف: تناثر شظايا الاعتراض ببعض الأحياء السكنية وأضرار مادية بسيطة دون خسائر بشرية

من جهته، صرح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن " العميد الركن تركي المالكي بتعرض محطة توزيع المنتجات البترولية التابعة لشركة أرامكو بمدينة جدة عند الساعة ( 25: 17- الجمعة) لعمل عدائي تشير الدلائل والمؤشرات الأولية لاستهدافها من قبل المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران.

وأوضح العميد المالكي عن نشوب حريق بخزانين اثنين تابعة للمنشأة النفطية وتمت السيطرة على الحريق دون وجود أي إصابات أو خسائر بشرية.

وأضاف العميد المالكي أن هذا التصعيد العدائي يستهدف المنشآت النفطية ويركز على محاولة التأثير على أمن الطاقة وعصب الاقتصاد العالمي، وليس هناك أي تأثير أو تداعيات لهذه الهجمات العدائية على مناشط الحياة العامة بمدينة جدة .

هجمات حوثية تستهدف منشآت اقتصادية ومدنية في السعودية.. والتحالف يرد
التحالف: تناثر شظايا الاعتراض ببعض الأحياء السكنية وأضرار مادية بسيطة دون خسائر بشرية

بدوره، صرح مصدرٌ مسؤولٌ في وزارة الطاقة السعودية أن محطة توزيع المنتجات البترولية في شمال جدة، تعرضت عند الساعة (5:25) من مساء الجمعة لهجوم بمقذوف صاروخي، كما تعرضت محطة "المختارة" في منطقة جازان، عند الساعة الخامسة من مساء الجمعة أيضاً، لهجوم بمقذوفٍ صاروخي، ولم تترتب على هذه الهجمات الإجرامية، ولله الحمد، إصابات أو وفيات.

وقد أعرب المصدر عن إدانة المملكة، الشديدة، لھذه الاعتداءات التخريبية، التي يمثل تكرار ارتكابها ضد المنشآت الحيوية والأعيان المدنية، في مناطق مختلفة من المملكة، انتهاكاً لكل القوانين والأعراف الدولية، مؤكّداً ما سبق أن أعلنت عنه المملكة العربية السعودية من أنها لن تتحمل مسؤولية أي نقص في إمدادات البترول للأسواق العالمية، في ظل الهجمات التخريبية المتواصلة التي تتعرض لها منشآتها البترولية من المليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران.

وأكّد المصدر أن المملكة تُشدد على أهمية أن يعي المجتمع الدولي خطورة استمرار إيران في استمرائها تزويد المليشيات الحوثية الإرهابية بتقنيات الصواريخ البالستية والطائرات المتطورة دون طيار، التي تستهدف بها مواقع إنتاج البترول والغاز ومشتقاتهما في المملكة، مبينًا الآثار الجسيمة التي تترتب على قطاعات الإنتاج والمعالجة والتكرير، الأمر الذي سيُفضي إلى التأثير على قدرة المملكة الإنتاجية، وقدرتها على الوفاء بالتزاماتها إلى الأسواق العالمية، وهو ما يهدد بلا شك أمن واستقرار إمدادات الطاقة إلى الأسواق العالمية.

هجمات حوثية تستهدف منشآت اقتصادية ومدنية في السعودية.. والتحالف يرد
التحالف: تناثر شظايا الاعتراض ببعض الأحياء السكنية وأضرار مادية بسيطة دون خسائر بشرية

وشدد المصدر على أنه بات واضحاً أن هذه الهجمات التخريبية الإرهابية، ومن يقفون وراءها، لا تستهدف المملكة وحدها فحسب، وإنما تستهدف زعزعة أمن واستقرار إمدادات الطاقة في العالم، وبالتالي التأثير سلباً في الاقتصاد العالمي، خاصةً في هذه الظروف بالغة الحساسية التي يشهدها العالم وتشهدها أسواق الطاقة العالمية، داعياً دول العالم ومنظماته للوقوف ضد هذه الاعتداءات، والتصدي لجميع الجهات التي تنفذها أو تدعمها.

الإمارات تدين استهداف الحوثيين منشآت مدنية في السعودية بصواريخ باليستية و طائرات مفخخة

أعربت دولة الإمارات عن إدانتها و استنكارها الشديدين لاستهداف ميليشيات الحوثي الإرهابية بطريقة ممنهجة ومتعمدة الأعيان المدنية, والمنشآت الاقتصادية والحيوية في عدد من المواقع في المملكة، من خلال صواريخ باليستية وطائرات بدون طيار مفخخة.

وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولية الإماراتية أن استمرار هذه الهجمات لميليشيات الحوثي الإرهابية يُعد تحدٍ للمجتمع الدولي والمساعي المبذولة لإنهاء الأزمة اليمنية واستخفافها بجميع القوانين والأعراف الدولية، حاثةً المجتمع الدولي بإتخاذ موقفا فوريا لوقف هذه الأعمال المتكررة, ودعم الإجراءات والتدابير التي يتخذها التحالف العربي بقيادة المملكة لوقف استهداف الميليشيات الإرهابية للأعيان المدنية.

وجددت الوزارة تضامن دولة الإمارات الكامل مع المملكة العربية السعودية إزاء هذه الهجمات الإرهابية، والوقوف معها في صف واحد ضد كل تهديد يطال أمنها واستقرارها، ودعمها في كل ما تتخذه من إجراءات لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها، مؤكدةً أن أي تهديد أو خطر يواجه المملكة تعتبره الدولة تهديداً لمنظومة الأمن والاستقرار فيها.

هجمات حوثية تستهدف منشآت اقتصادية ومدنية في السعودية.. والتحالف يرد
التحالف: تناثر شظايا الاعتراض ببعض الأحياء السكنية وأضرار مادية بسيطة دون خسائر بشرية

مصر تدين مواصلة ميليشيا الحوثي هجماتها الإرهابية التي تستهدف أراضي المملكة

أكدت مصر شجبها التام ورفضها المُطلق للأعمال الإرهابية لميليشيا الحوثي الإرهابية, ولأي عمل جبان يستهدف أمن واستقرار المملكة.

وأعربت وزارة الخارجية المصرية في بيان الجمعة، عن بالغ إدانتها واستنكارها لمواصلة ميليشيا الحوثي هجماتها الإرهابية التي تستهدف أراضي المملكة ومنشآتها الحيوية والمدنية.

وجدَّدت مصر تأكيد وقوفها جنبًا إلى جنب مع المملكة العربية السعودية فيما تتخذه من تدابير لصون أمنها واستقرارها وسلامة مواطنيها، انطلاقًا من الارتباط الوثيق بين الأمن القومي للبلديّن الشقيقيّن.

وشدَّد البيان على خطورة مواصلة ميليشيا الحوثي هذه الأعمال العدائية التي تُعد تهديدًا جسيمًا ومباشرًا للأمن والاستقرار في المنطقة، ولسلامة إمدادات الطاقة؛ فضلاً عما تمثله من انتهاكٍ صارخٍ لمباديء وقواعد القانون الدولي.

الأردن تدين إطلاق ميليشيا الحوثي صاروخاً بالستياً وطائرات مُسيرة مُفخخة تجاه السعودية

وكانت الحكومة الأردنية، دانت الجمعة الاعتداءات المستمرة لميليشيا الحوثي على أراضي المملكة العربية السعودية.

وأكّد الناطق الرسمي باسم الوزارة الخارجية الأردنية السفير هيثم أبو الفول إدانة واستنكار الأردن الشديدين لهذه الاعتداءات الإرهابية الجبانة، مُشدداً على تضامن بلاده ووقوفها المطلق إلى جانب المملكة العربية السعودية في وجه كل ما يُهدد أمنها وأمن شعبها.

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.