Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

تريندينغ الآن | "أرجو منكما بابا أن تسامحاني".. أب يترك طفلتيه بمستشفى في دمشق ويثير غضبا واسعا

"أرجو منكما بابا أن تسامحاني".. أب يترك طفلتيه بمستشفى في دمشق ويثير غضبا واسعا

دمشق (غرفة الأخبار) - 02/07/2021 . 17:38

تريندينغ الآن .. صور تُفطر القلوب.. يتخلى عن طفلتيه بسبب فقره مع رسالة حزينة


ضمن فقرة تريندينغ الآن وفي مشهد صادم درامي أشبه بدراما المسسلات بل أمرّ منها، ترك أب سوري طفلتيه على مقعد أحد المستشفيات في دمشق بسوريا بسبب الفقرِ المدقعِ , وكتب ورقة "أرجو منكما بابا أن تسامحاني".

أحد أطباء المستشفى التي ترك فيها الأب طفلتيه أملا في أن تحظيا برعاية ، نشر ما جرى ووصف ما رأه بأنه كان "مفجعاً لا يمكن وصفه أبدا"، ونشر ما تضمنته الورقةُ التي تركها الأب

الطبيب سعيد  غاويش نشر التالي… حدث أمامي في أحد المشافي اليوم : أب ترك طفلتيه الظاهرتين في الصورة على أحد المقاعد وهرب تاركا ً رسالة يشرح فيها فقره وحاجته ,, لم أفهم منها شيئا  سوى هذا المقطع المكتوب على خلفية الورقة بأن الطفلتين بحاجة إلى طعام و ماء ولم تتناول شيئا على ما يبدو منذ فترة طويلة , ويرجو منهما أن تسامحانه  .. المنظر على الحقيقة كان مفجعاً لا يمكن وصفه أبدا ً .

 

 

بمحض الصدفة تابعت سيدة سورية تدعى هايدي الحافي الحادثة منذ أن نشرها الطيبب , وبادرت بالبحث عن الأب ... دعونا نتابع معكم ما نشرته السيدة هايدي الحافي عبر صفحتها على فيسبوك: حاليا انا موجودة عند الطفلتين وجهوني من قسم المزة عمشفى الرازي لان مابينيمون بالمخفر مشكورين ادارة القسم وادارة المشفى للتعاون.

 

وتابعت في منشور آخر: لقيت الاب واستلم الولاد وجبلي ياهن يبقوا عندي كم يوم لحتى لاقيلن بيت نضيف ومكان صحي وناخدلن ياه . اي حدا بيحب يساعد يتواصل معي والمسا رح افتح لايف مع الاب.

شمس غردت: خدوهن أنا ما عاد عندي قدرة ربيهن مامعي مصاري جبلهن أكل وشرب وراح يموتوا من الجوع عندي بهالكلام تركهن أبوهن على باب مشفى(ابن النفيس لمّا نوصل للّحظة يلّي الأب يكب بناتو وهو متأمّل بوضع أفضل إلهن..هاد ما عاد حصار لا سياسي ولا اقتصادي ولا ثورة! هاد صار اسمو كفر بالإنسانية كلها.

 


نورة غردت: مشي الحال رجعتن المدام هايدي الحافي لأبوهن وتكفلت بأكتر من قصة أهمها انو الاب يشتغل وعملت بث مباشر من مشفى الرازي وقت بدو يجيب ولاد بظروف هالحرب لازم يفكر كيف يعيشن قبل ما يجيبن والشغل بدو سعي.

هل الفقر المدقع مبرر لتخلي الأب عن بناته بهذه الطريقة؟ شاركونا آراءكم

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.