Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

تأسيس مجلس قيادة الثورة السورية بمشاركة نحو مئة من أهم الكتائب والفصائل

أخبار الآن | غازي عينتاب - تركيا - (مصطفى عباس)

 

اعلن رسمياً في مدينة غازي عنتاب التركية عن تأسيس مجلس قيادة الثورة السورية، والذي انبثق عن مبادرة "واعتصموا" التي اطلقت داخل سوريا قبل عدة اشهر. وبمشاركة نحو مئة من أهم الكتائب والفصائل الثورية، انتخب المجتمعون قيس الشيخ رئيساً للمجلس، الي تقع على عاتقه مهام كثيرة كالحفاظ على الهوية الوطنية والتصدي للارهاب والممارسات المضرة بالثورة.

على مدى مدى ثلاثة أيام اجتمع ممثلون عن نحو مئة فصيل معارض في مدينة غازي عنتاب التركية، بغية تشكيل مجلس قيادة الثورة ، اجتماع جاء استجابة لمبادرة "واعتصموا" التي أطلقها ناشطون بهدف التوحد ضد هجمات النظام التي زاد زخمها في الآونة الأخيرة، حيث تم انتخاب قيس الشيخ كرئيس للمجلس.

يقول قيس الشيخ رئيس مجلس قيادة الثورة: "ليس لدينا انحياز لتيار ولا لفكر ، سوريا لكل السوريين كما ورد في الميثاق، وبناء الوطن عملية تشاركية لا يقد عليها ولا يمكن ان ينفرد بها لا تيار ولا فكر ولا اثنية، اياص كانت قوته".

مهام كثيرة تقع على عاتق المجلس، فإضافة إلى الجانب العسكري الذي هو أولوية، هناك الجانب السياسي والمدني المتمثل بالقضاء والشرطة وإدارة المناطق،إضافة إلى العمل على اسقاط النظام وادارة المرحلة الانتقالية.

يقول مصطفى سيجري عضو اللجنة التحضيرية: "من اساسيات مجلس قيادة الثورة القورة المركزية والتي وصل تعدادها الى 7200 مقاتل، والذين سيكونون قسم في الجنوب وقسم في الشمال، هذه القوة معدة لأن تتواجد أينما وجد ضرورة لها سواء لصد عدوان النظام أو عصابات البغدادي، فإنها ستكون جاهزة باذن الله".

من جانبه قال حسن الدغيم رئيس لجنة مبادرة واعتصموا: "هذا المجلس منبثق عن الشعب السوري شعب الوسطي والاسلام المعتدل، هذا المجتمع الذي عاش آلاف السنين، في ظل تعايش بين أطيافه، فهو استرداد الحالة الطبيعية للمجتمع السوري، وبذلك تنتفي أطياف الغلو والتطرف من مجتمعنا بكل أطيافه".

أعضاء الهيئة العامة هم 219 عضواً، يمثلون 100 فصيل على الأرض حيث سيتم انتخاب مجلس قيادة الثّورة والبالغ عددهم 73 عضواً، ينتخبون المكتب التنفيذي للمجلس والبالغ عدده أعضائه 17، ويحوي ثلاث هيئات مدنية وعسكرية.

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.