عاجل

لخسارة الوزن وتقوية جهاز المناعة.. الليمون هو الحل

أخبار الآن | دبي - الإمارات العربية المتحدة (وكالات)

يعتبر الليمون من الفواكه التي لها فوائد عديدة وجمّة على الجسم، نظراً للعناصر الغذائية التي يحتوي عليها. ووجد الأطباء أنّه عند مزج عصير الليمون بالماء الدافئ، وليس المغلي، وشرب كوب منه صباحاً على معدة فارغة، يساهم في مدّ الجسم بالمواد الغذائية المهمّة.

ويحتوي الليمون على الكثير من الفيتامينات والعناصر الغذائية المهمة للجسم، لكنّ فوائده تكمن في كيفية تناوله، لأنّ هناك بعض الطرق كمزجه مع الماء المغلي، تُفقِدُ الليمون عناصره الأساسية منذ المعادن والفيتامينات المتنوعة.

ونظراً لفوائده، فإنّ الليمون يساعد في العناية بالبشرة، بسبب كمية الفيتامينات التي يحتوي عليها مثل فيتامين سي وفيتامين أ، وهما مهمان للغاية للبشرة. كذلك، فإنّه يحمل كمية من مضادات الأكسدة التي تساعد على منع وإخفاء التجاعيد، ويتضمن نسبة من الحمضيات التي تساعد على منع تكون البكتيريا المسببة للحبوب.

إلى ذلك، فإنّ الليمون يقضي على رائحة الفم، نظراً لاحتوائه على نسبة كبيرة من حمض الستريك الذي يساعد على إفراز كمية أكبر من اللعاب الذي يحارب رائحة الفم الكريهة. كما أنّ الفيتامينات المتنوعة التي يحملها ضمن مكوناته تساعد في حماية اللثة من الالتهابات والأمراض.

وبفضل الكمية الكبيرة من البوتاسيوم وفيتامين سي الموجودة في الليمون، فإنّ ذلك يساهم في تقوية جهاز المناعة، ويساعد في محاربة الجراثيم أو الميكروبات، ويحمي الجسد من الإصابة بالالتهابات المختلفة والأمراض، ويقلل من نزلات البرد والإنفلونزا.

ويطمح الكثيرون إلى خسارة الوزن الزائد لديهم، وهذا ما يوفره الليمون فعلاً، إذ يمكن استبدال القهوة والشاي والكافيين بمشروب الليمون الدافئ المحلى بالعسل الأبيض. فبفضل الألياف التي يحملها، فإنّه يعمل على حل مشكلات عسر الهضم والانتفاخات والإمساك، كما يعمل على رفع معدل حرق الدهون.

للمزيد:

 الصحة العالمية: شلل الأطفال ما زال يمثل حالة طوارئ دولية



كما يمكنكم متابعة بثنا المباشر على يوتيوب لمزيد من البرامج والنشرات‎

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

آخر الأخبار

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتخزين معلومات على جهازك لتساعدنا على تحسين تجربة الاستخدام واختيار المحتوى والإعلانات التي تناسبك. تصفحك لهذا الموقع يقتضي موافقتك على تخزين هذه الملفات، طالع سياسة الخصوصية ...