صورة لسيارات جرفتها فيضانات في إسبانيا عام 2019 تنتشر من جديد.. ما السبب؟

image

تضرر عدة سيارات بسبب فيضان / غيتي

أخبار الآن | مدريد - إسبانيا - أ ف ب

إدعاءات خاطئة شأن صورة أخذت في اسبانيا عام 2019

انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورة لسيارات حديثة، قيل عنها أنها مكبّ لدفن السيارات المستعملة في إسبانيا، لكن الإدعاءات كانت خاطئة، فهذه الصورة التقطت في عام 2019 لسيارات مكدّسة فوق بعضها جرفتها الفياضانات في شرق إسبانيا.

بدأ انتشار هذه الصورة في كانون الأول/ديسمبر 2020 إلا أنها عادت للانتشار في الآونة الأخيرة حاصدة مئات المشاركات، والتعليقات عبر الانترنت في العالم العربي جاءت لمقارنة حال السيارات الملقاة في هذه المقبرة المزعومة وبين تلك المتهالكة المعروضة للبيع في بلدانٍ عربيّة.

إسبانيا
صورة الفيضانات المتداولة حديثا بشكل خاطئ / مواقع التواصل الاجتماعي

تعود ملكية هذه الصورة المنتشرة للوكالة الأوروبية للصور الصحافيّة (EPA) ووكالة الأنباء الإسبانيّة (EFE)، حيث أظهر التفتيش عن الصورة بواسطة محركات البحث أنها منشورة ضمن مقالات عن الفيضانات التي اجتاحت جنوب شرق إسبانيا في أوريهويلا في مدينة لقنت (أليكانتي) في أيلول/سبتمبر 2019.

صورة لسيارات جرفتها فيضانات في إسبانيا عام 2019 تنتشر من جديد.. ما السبب؟
صورة الفيضانات المتداولة حديثا بشكل خاطئ / مواقع التواصل الاجتماعي

وأودت الأمطار التي هطلت بكميات قياسية في تلك الآونة في جنوب شرق إسبانيا بحياة ستة أشخاص وجعلت طرقات وسكك حديد غير سالكة، وسجلت أيضاً فيضانات قوية في فالنسيا ومورسيا والأندلس.

شاركنا رأيك ...

hnaktv
modanisa

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.