Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

ما علاقة متلازمة دودة الأذن بالأغاني؟

15/01/2022 . 21:19

دبي (أخبار الآن)

دودة الأذن هي ظاهرة توارد وتكرار لحن أو أغنية ما بشكل مستمر في ذهن الإنسان

  • 98 % من الناس حول العالم يصابون بظاهرة متلازمة دودة الأذن الموسيقية.
  • المشاعر والذكريات والفراغ الفكري الأسباب الرئيسية لهذه المتلازمة.

تعرف أيضا ظاهرة دودة الأذن الموسيقية بمتلازمة الأغنية العالقة وهي عبارة عن صورة موسيقية لا إرادية،.يتعرض لها الكثير من الأشخاص وبخاصة الذين يعملون في مجال التأليف الموسيقي ومن يحتك بصناعة الموسيقى والراديو.

وفي حديث خاص لأخبار الآن قالت الأخصائية النفسية أمل حامد أن دودة الأذن الموسيقية هي ليست مرض عقلي إنما هلوسة سمعية تصاب الشخص بسبب ارتباطه بالمشاعر التي يتفاعل بها مع الأغنية ويتأثر أو لربما ذكريات معينة تذكره بحدث معين أو مكان معين وأيضا يعاني البعض من هذه الظاهرة بسبب الفراغ الفكري الذي قد يتسبب في انخفاض التفكير المعرفي.

ما علاقة متلازمة دودة الأذن بالأغاني؟
أمل حامد الأخصائية النفسية

وأكدت الحامد على أن حوالي 98% من الناس يعانون في تجربة "دودة الأذن" مرة واحدة في الأسبوع على الأقل، وهي الأغنية التي تبقى عالقة في الدماغ حتى عندما تتوقف عن سماعها، ويحدث ذلك أكثر عندما يكون الدماغ لا يبذل جهداً ذهنياً كبيراً، مثل أثناء المشي أو دخول دورة المياة أو القيام بأعمال منزلية بسيطة.

ما علاقة متلازمة دودة الأذن بالأغاني؟
أمل حامد الأخصائية النفسية

ما هي أسباب دودة الأذن الموسيقية؟

تتنوع أسباب الإصابة بدودة الأذن الموسيقية، ومنها:

  1. المشاعر: إذا تفاعلت مع الأغنية وتأثرت بها فحتما ستعلقك في رأسك، فمثلًا إذا استمعت لأغنية حزينة ستشعر بالحزن معها وستعلق في رأسك.
  2. الذكريات: عند ربط الأغنية بفعل أو حدث أو مكان، فمن المؤكد عودة هذه الأغنية كدودة في أذنيك عند تكرار الفعل أو زيارة المكان.
  3. الاستماع حديثًا لها: ستعلق الأغنية في رأسك إذا سمعتها لأول مرة، مثلًا عند سماع الأغاني في الحفلات الموسيقية الصاخبة.
  4. الفراغ الفكري: قد يتسبب انخفاض التفكير المعرفي بدودة الأذن الموسيقية، فعندما يكون عقل الشخص غير مشغول بأي أفكار حتما ستعلق الأغاني برأسه عند سماعها.

من هم الأكثر عرضة للإصابة بهذه المتلازمة ؟

يعاني الرجال والنساء على مستوى الجنسين من دودة الأذن الموسيقية بطريقة متساوية، لكن هناك بعض الفئات هم أكثر عرضةً للإصابة بدودة الأذن الموسيقية، هم:

  • المصابون باضطراب الوسواس القهري.
  • الأفراد الذين لديهم تجارب مع اضطراب يسبب لهم التفكير المفرط.
  • الموسيقيون.

كما قد يعاني مرضى اضطراب الوسواس القهري من دودة الأذن الموسيقية، حيث تعد من الأفكار غير المرحب بها لدى مرضى اضطراب الوسواس القهري، كما يمكن أن تعتبر من أنواع الهواجس وتسبب الإزعاج والإرهاق لمريض الوسواس القهري.

هل تريد بالفعل طرد "دودة الأذن" من رأسك؟ امضغ علكة!

قالت الأخصائية النفسية أمل حامد أن أحد الأساليب الرئيسية لحل مشكلة دودة الأذن هي مضغ علكة ، إلى جانب ممارسة اليوغا والتمارين وأكدت على ضرورة غناء الأغنية المتكررة بصوت عالي جدا .

وجدت الأبحاث السابقة أن الأغاني الموجودة في قائمة التشغيل أو التمرينات الرياضية تميل إلى نقل الرياضيين إلى حالة تعرف باسم "التدفق"، وهي عندما يكون الناس مشغولين تماماً بما يفعلونه ويشعرون وكأنهم يعملون على الطيار الآلي. عادة، سوف تبدأ قائمة التشغيل التجريب مع المجهود، وتمتد الموسيقى، ومن ثم تنتقل إلى الأغاني القلبية، التي تزيد تدريجياً، هذه الأغنيات هي أيضاً أكثر عرضة لأن تكون دودة أذن، بسبب الزيادة التدريجية في شدتها، يتبعها انخفاض، وما بينهما.

دودة الأذن
فتاة تستمع للموسيقى / سنابا

ويحدد شكل لحن للأغنية، أو الشكل الموسيقي ما إذا كانت ديدان الأذن. تشمل الأغاني بسيطة البنية ولكنها تمتلك نمطاً إيقاعياً. على سبيل المثال، ترتفع قافية "Twinkle، Twinkle، Little Star" ثم تنخفض ثم ترتفع مرة أخرى. يجعل هذا اللحن السهل التذكر هذه الأغنية دودة أذن حتمية.

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.