Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

تريندينغ الآن | العناية الإلهية تنقذ مصليا سودانيا من الموت بعد قيامه لجلب المصحف (فيديو)

27/07/2021 . 20:34

السودان 27-7-2021 (أخبار الآن)

غيّر مكان جلوسه فنجا من سقوط سيراميك من سقف المسجد على رأسه

نجا رجل سوادي من الموت بأعجوبة، كان في أحد مساجد أم دوم بشرق النيل بالتجديد في مسجد نور الدائم المليح  جالسا في كرسيه المعتاد الذي يظل عليه حتى إقامة الصلاة.. ذهب لإحضار مصحف ليقرأ ما تيسر منه.. لكنه لم يعد لمكانه.

جلس في مكان آخر وترك كرسيه فارغا، مر ّ بعض الوقت وفجأة سقطت ألواح سيراميك من السقف، نتابع الفيديو الذي صوره أحدهم بهاتفه الجوال من كاميرات المراقبة مع سرده للحادثة الغريبة.

لطف ورعاية من الله

انتشر الفيديو بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي ليس فقط في السودان بل في عدد من الدول العربية والعبرة من الفيديو بحسب عدد كبير من المعلقين كانت في لطف الله بعبده ورعايته له، مثلا سعد آل خير كتب "لم ينته أجله بعد ولعل في نجاته حكمة إلهية وما يدريك"

وجواد بوبكر قال "من صلى الفجر فهو في ذمة الله وفي رعايته وحفظه وهل يوجد شيء أفضل من رعاية الله للعبد؟ فمن كان في حفظ الله أمن كل شيء"

أحلى موتة

لكن هناك من قال، صحيح أن الرجل مازال حيا يرزق والله كتب له عمرا جديدا، لكن ما أحلى الموتة في المسجد في بيت الله.

هناك من كتب مازحا "ضاعت منه أحلى موته ربنا يعوضه بحسن خاتمه".

ولطيفة تمنت لو كانت مكانه وماتت حيث قالت "حتى لو مات كان سيكون قدرا فكل شيء بأمر الله تعالى والموت فالمسجد أو الصلاة أحسن موت وحسن خاتمة."

مُصلي ينجو من الموت بأعجوبة بسبب تحركه من كرسيّه لإحضار مصحف قُبيل إقامة الصلاة بأحد مساجد أم دوم

شاركونا بآرائكم في التعليقات لو كنتم مكان المصلي السوداني هل ستعتبرون أنفسكم محظوظين بتغيير الكرسي أم بالعكس؟

للمزيد

تريندينغ الآن | قنبلة فجرها قيس سعيد...الشعب سعيد والنهضة في ورطة

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.