الإعلامية جمانة بو عيد في هل تجرؤ تتحدث عن حياتها الشخصية و من أثّر فيها من الفنانين العرب

الإعلامية جمانة بو عيد تفتح قلبها في هل تجرؤ و تستذكر أبرز محطاتها مع أبرز الفنانين العرب

image

الإعلامية جومانة بوعيد مع مقدمة برنامج هل تجرؤ نانسي أفيوني

بيروت (برامج) - 23/05/2021 . 22:07

عملت في مجال الإعلام في عصره الذهبي، وكانت رفيقة درب غالبية الفنانين العرب المرموقين، هي التي قابلت ووجهت مئات الأسئلة إلى ضيوفيها.. إنها الإعلامية جومانة بوعيد التي فتحت قلبها لبرنامج “هل تجرؤ، وأجابت عن أسئلة محرجة. فأشارت إلى أنّها لم تغب بشكل كلّي إنّما الإعلام غائب عن نفسه قليلاً، لكن ثمّة ظروف وأحياناً ثمة ظروف تأتي خارج إطارها الزمني.

لا أحد يجرؤ على إبعادي

ورداً على سؤال حول تسمية مَن أبعدها عن شركة روتانا، قالت بوعيد لـ “هل تجرؤ“: يبعدني من يجرؤ أن يبعدني… لا أحد؟ موضحةً أنّها كانت تعمل بجدٍّ. وأشارت إلى أنّه لم يكن هناك أيّ نية بترك الشركة أو إخراجي منها، لكننا وصلنا إلى مكان في الإعلام شهد تغيّرات إعلامية، ما حتم عليّ أن اسلك مساراً آخر. ولفتت إلى أن لا أحد يخلّد، ولا أحد يأخذ مكان أحد، فكلّ شخص يأخذ زاويته ومكانه ونجوميته بحسب عمله وتواجده.

على السياسيين أن يصمتوا!

كيف يمكن أن ننسى تفجير مرفأ بيروت والسياسيون اليوم ما زالوا يتلهون من دون تقديم جواب وتفسير لما حصل للناس، فيما بلم تتم محاكمة ا شخص مسؤول عن ذلك… كيف يمكن أن عوض على الأشخاص الذي فقدوا أحباء وأملاكاً؟ بماذا نعوض بالأموال التي نهبت؟

وقالت بوعيد أنّه يحقّ للبنانيين أن يكرهوا السياسيين بسبب الإداء السيء الذي أوصل البلاد إلى هذه المرحلة من الإنهيار، فليس الكره ظلم على السياسيين الذين لم يلعبوا دوراً إيجابياً، فمن حقّهم أن يحاسبوهم بسبب عدم العمل بشكل واضح خدماتياً من دون اختراق القانون. وأضافت: الناس ظلموا وقتلوا وخشروا أولادهم وأملاكهم بسبب الأخطاء السياسية الفادحة في البلد. على السياسيين أن يصمتوا وعدم الكلام، لأنه دور اللبنانيين أن يتكلموا، والثورة كانت فرصة لدينا من أجل التغيير نحو الأفضل، لكن أيضاً الناس يتحملون جزءاً من المسؤولية بسبب عدم وجود الرؤيا والتوجيه، فكان يجب أن يكون هناك مجلس قيادة للثورة. كما رأت أنّه حان الوقت كي يكون أنّ سلاح حزب الله تحت مظلة المؤسسة العسكرية، وفي حال كان الجيش قوياً لنا أقوياء.

ماذا قالت عن عدد من النجوم العرب؟

بوعيد تحدّثت عن أمومتها وما بدلته فيها بعد كلّ هذه السنوات، مشيرةً إلى أن أولويتها لأولادها. كذلك تحدّثت عن حياتها الزوجية ورأيها بزوجها. وردّت على السؤال حول عدد من النجوم العرب، فذكرت عدداً من الصفات لعدد من النجوم العرب، أمثال أحلام، محمد عبده، جورج وسوف، وائل كفوري، كاظم الساهر، عمرو دياب، ماجد المهندس، نجوى كرم، نانسي عجرم…

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.