Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

البيت الأبيض: سنرد بقوة على هجمات الصين السيبرانية

19/07/2021 . 22:19

Featured Image

صورة تعبيرية لبيانات إلكترونية.

واشنطن (غرفة الأخبار)

الولايات المتحدة: سنتواصل مع بكين حول هجماتها السيبرانية

قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين ساكي، الاثنين، أن الولايات المتحدة تحتفظ بحقها في اتخاذ إجراءات إضافية على هجمات الصين السيبرانية.

وأوضحت ساكي، أن واشنطن ستتواصل مع بكين حول هجماتها السيبرانية.

واتهمت الولايات المتحدة ومعها دول حليفة لها بالإضافة إلى حلف “الناتو”، الصين بتنفيذ هجمات سيبرانية طالت شركة “مايكروسوفت” الأمريكية وقطاعات أخرى حيوية.

وكان الاختراق الذي تعرضت له شركة “مايكروسوفت” قد طال خادم “مايكروسوفت إكسشينج Microsoft Exchange”، وقد جرى الكشف عن الهجوم خلال مارس/آذار الماضي.

الصين استهدفت نظام البريد الالكتروني لبرلمان النرويج

إلى ذلك قالت النرويج، اليوم الاثنين، إن الهجوم السيبراني الذي استهدف نظام البريد الإلكتروني لبرلمان البلاد في 10 مارس/آذار الماضي، جرى تنفيذه من الصين، وفق ما ذكر وكالة “رويترز“.

وأشارت وزيرة الخارجية النرويجية إينه إريكسن سوريد في بيان لها إلى أن “هذا حادث خطير أصاب أهم مؤسساتنا الديمقراطية”، مشيراً إلى أن “تحقيقاً أجرته أجهزة المخابرات في البلاد كشف أن الهجوم جاء من الصّين، وأن العديد من حلفاء النرويج والاتحاد الأوروبي وشركة مايكروسوفت أكدوا هذا الاستنتاج”.

ومن جانبه، اتهم الرئيس الاميركي جو بايدن الاثنين السلطات الصينية ب"حماية" منفذي الهجمات السيبرانية التي تستهدف شركات، وحتى "تأمين وسائل لهم لتنفيذها".

وقال بايدن على هامش خطاب في البيت الابيض "ما افهمه أن الحكومة الصينية، كما في روسيا، لا ترتكب (الهجمات الالكترونية) بل تحمي من ينفذونها وربما حتى تؤمن لهم الوسائل لتنفيذها".

ألقت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وبريطانيا الإثنين باللوم على الصين في بيانات متزامنة، لقرصنة ضخمة نفذت في آذار/مارس ضد خدمات تبادل الرسائل التابعة لمجموعة مايكروسوفت.

وكان عملاق التكنولوجيا قد اتهم مجموعة قراصنة مرتبطين ببكين تسمى "هافنيوم".

وبذلك تنضم الصين إلى روسيا، التي تتهمها الولايات المتحدة بانتظام بغض الطرف عن أفعال قراصنة المعلوماتية الروس.

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.