Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

أطفال داعش في "روج".. بين مطرقة التطرف وسندان الرفض

مخيم روج - 10/10/2021 . 02:47

المئات من "أطفال داعش" مهددون بالسير على طريق آبائهم

 

يعيش الاف الاطفال من أسر داعش في مخيمات شمال شرق سوريا، يعانون ظروف انسانية صعبة وخصوصا في مخيم روج، فمن بين الاطفال ٢٥٠ طفل من الجنسية الفرنسية، حيث استعادة فرنسا ٣٥ طفل فقط.

الداعشية الفرنسية ايميلي ام لخمسة اطفال جميعهم حظيوا بفرصة العودة الى بلدهم فرنسا، فيما بقيت هي وحيدة تطالب بالعودة ايضا.

 

داعش

في ذات المخيم تعيش مرشدة التي تحمل الجنسية الفرنسية حياة بائسة مع اطفالها حسبما تحدثت، حيث طالبت فرنسا باخذ الاطفال من هذا الجحيم وتناشد الحكومة الفرنسية.

 

داعش

وقالت مرشدة: "فرنسا بلد الحقوق ، حقوق الاطفال وحقوق الانسان اين هي؟ ، الاطفال من الصباح الى المساء يلعبون في التراب، نحن ارتكبنا جريمة واصبحنا في السجن لكن ما ذنب الاطفال ليبقوا في المخيمات ماذنبهم ليكونوا معنا في السجن، طفل يفتح عينيه في سجن هذا ليس حق".

 

داعش

٣٥ طفلا فرنسيا فقط حالفهم الحظ بالعودة الى بلدهم من اصل ٢٥٠ طفل يعانون ظروف انسانية صعبة في مخيم يشبه دويلة مصغرة لتنظيم داعش، حيث يكتسب الاطفال الافكار المتطرفة التي قادت ابائهم الى الهلاك ليصبحوا مشروع ارهابيين ذو مستقبل مظلم.

 

داعش

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.