عاجل

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

مرتفعات العطشانة بالموصل خطر داعش في الصحراء

أخبار الآن | غرب الموصل - العراق (حصري - وسام يوسف)

تواصل القوات العراقية المشتركة عمليتها العسكرية ضد بقايا داعش في منطقة مرتفعات العطشانة الصحراوية الواقعة الى غرب من الموصل مدعومة بالتحالف الدولي وبمعلومات إستخباراتية قادت الى مناطق تخفي مسلحي التنظيم, لاسيما بعد الهجمات الاجرامية التي هددت حياة الموصليين

بعد أن عادت خلاياهُ النائمة لتهديد حياة الموصليين, وتنفيذه عدداً من التفجيرات الاجرامية في وسط المدينة إنطلاقا من مناطقها الصحراوية, شرعت القواتُ العراقية المشتركة بعملياتٍ عسكريةٍ معتمدة على تقارير إستخباراتية لملاحقة مسلحين من داعش يقودون مجاميعَ متخفيةً في مرتفعاتِ العطشانة غرب الموصل. المعلوماتُ الأمنيةُ وتلك التي قدمها أهالي مرتفعاتِ العطشانة غربِ الموصل أفادت بوجود أربعة عشر مسلحاً من داعش متحصنيين في أنفاق بالصحراء رصدوا حركتَهم أيضاً بالقرب من الحقول الزراعية, حيث قاد الجيشُ العراقي مدعوماً بطيران الجيش والتحالف الدولي عمليةً أسفرت حتى الآن عن قتل مسلحي داعش المتحصنيين في هذه المرتفعات.

أهالي قرى غرب الموصل وجنوبها شاركوا القوات الأمنية العراقية في مطاردة مسلحي داعش ليس بالمعلومات فقط بل بالقتال أيضاً, حيث توزعت مشاركاتُهم بين مرافقة قوات الجيش للمساعدة بالاستمكان, والمشاركة في صفوف مقاتلي العشائر للتخلص من فلولِ التنظيم الذين هددوا قراهم. يأتي ذلك فيما أكدَ ضباطٌ عراقيون أن العملياتِ العسكريةَ الاستباقيةَ مستمرةٌ, لاسيما في المناطق النائية حيث تسعى قواتُ الجيش العراقي للقضاءِ على أيِ موطئِ قدمٍ قد يستفيدُ منه مسلحو داعش لتجميع قواهم وتهديد المناطق السكنية.

اقرأ المزيد:

التحالف الدولي يقصف أهدافاً لداعش في العراق



كما يمكنكم متابعة بثنا المباشر على يوتيوب لمزيد من البرامج والنشرات‎

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

آخر الأخبار

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتخزين معلومات على جهازك لتساعدنا على تحسين تجربة الاستخدام واختيار المحتوى والإعلانات التي تناسبك. تصفحك لهذا الموقع يقتضي موافقتك على تخزين هذه الملفات، طالع سياسة الخصوصية ...