عاجل

كيف كانت ردود الفعل على تصدر المصريات عالميا في ضرب الأزواج؟

أخبار الآن - الإمارات العربية المتحدة

نشر مركز بحوث الجرائم التابع للأمم المتحدة تقريرا عن العنف المنزلي أكد فيه أن مصر تحتل المركز الأول عالميا في قائمة أكثر النساء بالعالم اعتداء وضربا للأزواج بنسبة 28%، متقدمة على أمريكا بنسبة 23% ويليها بريطانيا بنسبة 17% ثم الهند بنسبة 11%.

وفور نشر الخبر على صفحة "أخبار الآن" على فيسبوك تفاعل مئات المتابعين معه وقام أكثر من 250 بمشاركته مع أصدقائهم وشبكة معارفهم فيما تفاعل غيرهم بالتعليقات التي كانت أغلبها ساخرة ومن معلقين مصريين، بينما اتسم البعض الآخر بالجدية ومناقشة الأمر كظاهرة مجتمعية.

من التعليقات الطريفة كان ما كتبه المتابع رمضان عوض محتفلا بالريادة المصرية قائلا "طيب كويس إننا اخدنا الأول في حاجة"، وتوقع المتابع DJYAD LEBBADA أن تكون النسبة أكبر بكثير قائلا "ههههه هؤلاء 28% هم لي (من) استرجلوا وبلغوا الشرطة عن الاعتداء... من المفروض النسبة أكبر بكثير"، وفتح المتابع كريم رزق حديثا ضاحكا مع زوجته هناء على صفحتنا قائلا "الحمد لله الأهم أن مصر خدت مركز اول" لترد هي "إلا أنا".

وهناك من شكك في صحة الدراسة بقوة ومنهم المتابعة جنة الرحمن التي كتبت "إزاي (كيف) عندنا في مصر بمجرد بشوف (رؤيتي) بابا أو أخي أقفت انتباه لو أنا قاعدة (جالسة) ده (هذا) مجرد كلام خاطئ وتشويه للسمعة لكن أكثر نساء العالم احتراما المصريات"، واستبعد الليبي مصطفى وليد صحة الدراسة كذلك قائلا " شن هالكلام هذا (ما هذا الكلام) راجل يضرب من مراته (زوجته)، معناها هي الراجل وهو المرأة، ولا أقصد ولا أحب العنف ضد النساء أبدا، بس (لكن) هذا كلام معتقدش (لا أعتقده) صح"، وقالت ريهام الجوهري "أنا مصرية وما ضربت زوجي للآن".
 



كما يمكنكم متابعة بثنا المباشر على يوتيوب لمزيد من البرامج والنشرات‎

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

آخر الأخبار

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتخزين معلومات على جهازك لتساعدنا على تحسين تجربة الاستخدام واختيار المحتوى والإعلانات التي تناسبك. تصفحك لهذا الموقع يقتضي موافقتك على تخزين هذه الملفات، طالع سياسة الخصوصية ...