Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

كورونا 20 | أتيت الى إيطاليا مجبراً، لكني اليوم أشعر بالإنتماء لها رغم تفشي كورونا

كورونا
كورونا 20 | أتيت الى إيطاليا مجبراً، لكني اليوم أشعر بالإنتماء لها رغم تفشي كورونا
/

إيطاليا
منارة الفرح الأوربي، منارة التسلية و العاطفة
أطفأ نورها فيروس كورونا وأصبحت الأولى عالمياً من حيث عدد الوفيات
أسباب سقوط إيطاليا في فخ كورونا وانهيار النظام الصحي فيها عديدة أبرزها متوسط الأعمار والنظام الصحي وسياسة إحصاء المصابين والوفيات حسب عدة تقارير صادرة عن جهات مختصة عالمية
اليوم لن نتحدث عن الأسباب سنذهب لقلب إيطاليا وتحديداً لميلانو ونسمع من ميشيل وهو شاب سوري مقيم هناك يخبرنا كيف يعيش هذه الأيام الصعبة

استمعوا وشاركونا آراءكم

إعداد وتقديم: مها فطوم

الإشراف العام: براء صليبي

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.