Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

حبس 3 عناصر من الشرطة الفرنسية على ذمة التحقيق بعد إصابة شخصين بالرصاص

05/06/2022 . 20:51

Featured Image

شرطي فرنسي أثناء اجراء التدريبات الترويج لمركز تكوين الشرطة الوطنية في شاسيو- غيتي

باريس ( أ ف ب )

النيابة العامة تحقق مع عناصر شرطة أطلقوا رصاصة بالرأس على امرأة

  • رجلا شرطة وامرأة يطلقون رصاصة بالرأس على امرأة في سيارة
  • النيابة العامة بباريس وضعتهم على ذمة التحقيق

وضع ثلاثة عناصر من الأمن في الحبس على ذمة التحقيق بعدما أطلقوا النار، السبت، على سيارة في باريس ما أدى إلى إصابة سائقها والراكبة إلى جانبه بجروح خطرة على ما أفاد مصدر مطلع على التحقيق.

وأوضح المصدر نفسه أن وضع الرجل المصاب بالصدر تحسن في حين لا تزال الراكبة التي أصيبت في الرأس، تصارع الموت.

وقالت النيابة العامة الباريسية إن العناصر الثلاثة وضعوا في الحبس على ذمة التحقيق بشبهة "ممارسة العنف المسلح من جانب شخص مكلف مهام رسمية".

وأكد المصدر نفسه "اتخذ هذا القرار نظرا إلى خطورة تداعيات حادق إطلاق النار وللتحقق من ملابسات استخدام الأشخاص المعنيين لأسلحتهم".

وأوضح مصدر أمني أن العناصر الثلاثة هم رجلان وامرأة ويمكن حبسهم على ذمة التحقيق مدة 48 ساعة.

وفتح تحقيقان بالحادث، عهد الأول إلى التفتيش العام في الشرطة الوطنية ويطال العناصر الثلاثة والثاني إلى القضائية الباريسية ويشمل السائق والراكبة المصابة بتهمة محاولة قتل عناصر في الشرطة.

ووقع الحادث ظهر السبت في الدائرة الثامنة عشرة في شمال العاصمة الفرنسية.

وروى مصدر آخر في الشرطة السبت أن عناصر في الشرطة على دراجات هوائية رصدوا "سيارة فيها أربعة ركاب لا يضع أحدهم حزام الأمان" وعند اقترابهم منها "انطلقت السيارة بسرعة كبيرة". وعندما حاول عناصر التفتيش السيارة مرة أخرى على مسافة قريبة أقلع السائق مجددا "وهجم على عناصر الشرطة الذين كانوا على دراجات هوائية".

وقال المصدر فإن العناصر "استخدموا عندها أسلحتهم" مرات عدة ما أدى إلى إصابة "السائق والراكب الأمامي" بجروح خطرة نقلا اثرها إلى المستشفى.

وأضاف المصدر المطلع على الملف أن الراكبين في المقعد الخلفي لم يصابا وبدأت تؤخذ إفادتهما السبت.

وكان مصدر آخر مطلع على الملف قال إن "بعض ركاب السيارة معروفون من الأجهزة الأمنية. ويقولون إنهم استهلكوا الكحول والقنب الهندي".

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.