Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

الفيضانات تودي بحياة 20 شخصاً وتعزل 300 ألف في بنغلادش

image

كوكس بازار - بنغلادش (أ ف ب) - 30/07/2021 . 15:52

بنغلادش.. فيضانات تقتل العشرات وتشرد الألاف

  • أعلن مسؤولون في بنغلادش أن فيضانات موسمية وانزلاقات تربة أدت إلى عزل أكثر من 300 ألف شخص في قرى في جنوب شرق بنغلادش
  • منذ الاثنين تجتاح أمطار شديدة الغزارة المنطقة المحاذية للحدود بين بنغلادش وميانمار
  • نُقل نحو 36 ألف شخص إلى مدارس وملاجئ، بحسب مسؤولين

 

أعلن مسؤولون في بنغلادش أن فيضانات موسمية وانزلاقات تربة أدت إلى عزل أكثر من 300 ألف شخص في قرى في جنوب شرق بنغلادش ومصرع عشرين شخصاً على الأقل بينهم ستة من اللاجئين الروهينغا.

ومنذ الاثنين تجتاح أمطار شديدة الغزارة المنطقة المحاذية للحدود بين بنغلادش وميانمار حيث يقيم قرابة مليون من اللاجئين الروهينغا من ميانمار في مخيمات.

الفيضانات تودي بحياة 20 شخصاً وتعزل 300 ألف في بنغلادش

وقال المسؤول الإداري عن المنطقة مأمون الرشيد إن "الفيضانات عزلت قرابة 306 آلاف شخص في منطقة كوكس بازار، وتغمر سبعين قرية على الأقل".

وأضاف أن "عشرين شخصاً على الأقل لقوا حتفهم في الفيضانات وانزلاقات تربة بينهم ستة من اللاجئين الروهينغا".

الفيضانات تودي بحياة 20 شخصاً وتعزل 300 ألف في بنغلادش

ونُقل نحو 36 ألف شخص إلى مدارس وملاجئ، بحسب مسؤولين.

وقال المسؤول المحلي في قرية جيلوانجا يونيون تيبو سلطان، في اتصال هاتفي "العديد من المنازل غارقة بالمياه. الاف الأشخاص لم يتمكنوا من الخروج منذ الأيام الثلاثة الماضية. جميع الطرق مقطوعة".

الفيضانات تودي بحياة 20 شخصاً وتعزل 300 ألف في بنغلادش

في وقت سابق هذا الشهر أجلت السلطات البنغلادشية 10 ألف شخص من الروهينغا من محيط مخيمات لاجئين في كوكس بازار بسبب عواصف.

وقال عمال إغاثة إن تدابير إغلاق مرتبطة بالحد من فيروس كورونا في أعقاب ارتفاع كبير في الإصابات، يعرقل عمليات الانقاذ بسبب القيود المفروضة على التنقل.

الفيضانات تودي بحياة 20 شخصاً وتعزل 300 ألف في بنغلادش

وفر قرابة 740 ألفاً من الروهينغا من ولاية راخين البورمية في 2017 بعد حملة للقوات الأمنية قالت الأمم المتحدة إنها ترقى لإبادة.

الفيضانات تودي بحياة 20 شخصاً وتعزل 300 ألف في بنغلادش

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.