تهديد يلوح في الأفق.. كيم جونغ أون يأمر جيش كوريا الشمالية بالاستعداد للقتال

جرى إبلاغ المسؤولين العسكريين بأنهم يجب أن يكونوا مستعدين لتنفيذ أوامر جونغ أون "في أي وقت"

image

صورة يظهر فيها زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون. المصدر: getty

أخبار الآن | كوريا الشمالية (ميرور)

كيم جونغ أونه يأمر الجيش بالتأكد من أن صواريخه “جاهزة للقتال”

ذكرت صحيفة “ميرور” البريطانية أنّ زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون يكثف البرنامج النووي لبلاده، وقد أمر الجيش بالتأكد من أن صواريخه “جاهزة للقتال”.

وكشف مصدر رفيع المستوى إنه جرى إبلاغ المسؤولين العسكريين بأنهم يجب أن يكونوا مستعدين لتنفيذ أوامر جونغ أون “في أي وقت”.

تهديد يلوح في الأفق.. كيم جونغ أون يأمر جيش كوريا الشمالية بالاستعداد للقتال
زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون. المصدر: getty

ووفقاً لـ”ميرور”، فقد صدر الأمر هذا الأسبوع ووُضعت القوات في حالة تأهب، قبل أن تحتفل الدولة الشيوعية بعيد ميلاد مؤسسها، كيم إيل سونغ، في حدث يعرف في هذه البلاد باسم “مهرجان الشمس”.

ويزعم أحد المصادر المقربة من النظام الكوري الشمالي، أنه من غير المعتاد إصدار مثل هذا الأمر خلال أسبوع المهرجان.

وأشارت التقارير إلى أنه يمكن إجراء اختبار آخر للصواريخ الباليستية قصيرة المدى في الأسابيع المقبلة، بعد أن كشفت صورة الأقمار الصناعية، التي نشرها موقع “38 نورث” الأمريكي، أن بارجة اختبار صاروخ تم تعديلها مؤخراً، قد عادت إلى حوض بناء السفن في مركز عسكري رئيسي هذا الأسبوع.

وتمّ إطلاق صواريخ قصيرة المدى في بحر اليابان والبحر الأصفر أثناء اختبار الأسلحة في مارس/آذار الماضي، لأول مرة بعد تولي الرئيس الأمريكي جو بايدن منصبه.

ومنع مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، كوريا الشمالية من اختبار هذه الأسلحة القوية، لكن كيم تجاهل هذا الأمر في مناسبات عديدة.

وهناك مخاوف متزايدة بشأن التقدم في التكنولوجيا العسكرية لكوريا الشمالية، ويعتقد الخبراء أن البلاد تكثف برنامجها النووي.

ويشير تقرير مقلق نشره مركز أبحاث كوري جنوبي، يدعى معهد آسان للدراسات السياسية، إلى أن كوريا الشمالية يمكن أن تمتلك 200 رأس نووي وعدة عشرات من الصواريخ الباليستية العابرة للقارات بحلول عام 2027، وفق ما ذكرت صحيفة “ميرور”.

 

شاهد أيضاً: الصين تغزو تونس تجارياً واستثمارياً.. واقتصاد الأخيرة يتعثّر

شاركنا رأيك ...

hnaktv
modanisa

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.