كما تباينت ردود الأفعال بين خبراء الزرع من التفاؤل الحذر إلى الاحتفاء الكبير، على الرغم من اعتراف الجميع بأن هذه الجراحة تمثل تغييرا جذريا في مجال زرع الأعضاء ، بحسب صحيفة "نيويورك تايمز".

وفي الوقت الذي لم تنشر فيه دراسة علمية عن هذه الجراحة الأخيرة، تكهن بعض الجراحين بأنه قد يتم العمل قريبا على زراعة المزيد من كلى الخنازير المعدلة وراثيا في البشر الأحياء، بينما قال آخرون إنه ما يزال هناك الكثير من العمل الذي يتعين القيام به.

وتعد الكلى عضوا مهما جدا في جسم الإنسان ، فهي المسؤولة عن تنقية الدم من السموم .