كورونا يتفاقم في لبنان و ”الصحة العالمية“ تحذر: الوضع صعب وخطير!

كان المجلس الأعلى للدفاع في لبنان قد قرر تمديد الإقفال الشامل حتى 8 شباط/فبراير المقبل، بعد أن كان مقرراً أن ينتهي يوم 25 يناير/كانون الثاني الجاري

image

أخبار الآن | لبنان - (وكالات)

يشهدُ لبنان تفاقماً للوضع الوبائي في ظلّ التفشي الكبير لفيروس “كورونا” المستجد، وذلك في ظلّ الأزمة التي تضرب المستشفيات.

وأمس الجمعة، أعلنت وزارة الصحة العامة عن تسجيل 3220 إصابة جديدة بفيروس “كورونا” في البلاد، ليصبح العدد التراكمي للحالات المثبتة بين مقيمين ووافدين 272411 حالة. ومع هذا، فقد بلغ العدد التراكمي للوفيات 2218، وذلك بعد تسجيل 57 حالات وفاة جديدة.

الوضع في لبنان خطير

في غضون ذلك، قالت ممثلة منظمة الصحة العالمية في لبنان إيمان الشنقيطي أنه الوضع في البلاد “صعب وخطير”، وأضافت: “في حال الاستمرار بالاغلاق والتزام المواطنين به، فإنه يمكن تخفيض عدد الأشخاص الذين يحتاجون للدخول إلى المستشفى”.

وفي حديث عبر المؤسسة اللبنانية للإرسال، أوضحت الشنقيطي أنه “لا توجد أي دراسة تؤكد أنّ دواء الإيفرمكتين هو فعّال لمعالجة عوارض كورونا”، لافتة في الوقت نفسه إلى أنّ “اللقاح الوحيد الذي حصل على موافقة حتى اليوم هو فايزر وباقي اللقاحات هي قيد الدراسة”.

وكان المجلس الأعلى للدفاع قرر تمديد الإقفال الشامل حتى 8 شباط/فبراير المقبل، بعد أن كان مقرراً أن ينتهي يوم 25 يناير/كانون الثاني الجاري.

ومن المقرر أن تصل إلى لبنان 4 ملايين و 600 ألف جرعة من لقاح “فايزر” في شباط/فبراير المقبل، وذلك وسط دعوات تشجع الناس على تلقي اللقاح.

لاجئون سوريون في الأردن يتلقون لقاحات الوقاية من كوفيد-19

اللاجئون السوريون المقيمون في مخيم الزعتري للاجئين بدأوا في الآونة الأخيرة يتلقون لقاح كوفيد-19 في المركز الأردني لأمراض الصدر بالمفرق في إطار برنامج التطعيم الوطني في المملكة.

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.