كما هبط العائد الحقيقي لسندات الخزانة الأمريكية لأجل عشر سنوات إلى مستوى قياسي منخفض وهو ما يقلص تكلفة الفرصة البديلة للاحتفاظ بالمعدن الاصفر .

وانحصر المعدن النفيس في نطاق تداول ضيق في الأسابيع القليلة الماضية بعد أن تجاوز لمدة قصيرة مستوى 1830 دولارا، مع فشله في الاستفادة من تراجع عوائد سندات الخزانة الأميركية القياسية.

اما بالنسبة للمعادن الأخرى، فقد هبطت الفضة 1.8 بالمئة إلى 24.71 دولار للأوقية ، كما هبط ايضا البلاتين الى 1.1 بالمئة إلى 1052.50 دولار ، وايضا سجل البلاديوم هبوطا هو الاخر ب 1.8 بالمئة إلى 2609.50 دولار.

ويبدو أن هبوط قيمة الدولار أثرت على جميع أسعار المعادن النفيسة ماعدى المعدن الاصفر خلال تعاملات الساعات الماضية.