Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

برنامج يحكي أسراركم على راديو الآن عبر تطبيق بودكاست

23/07/2019 . 12:17

برنامج "همّ رواح" هو برنامج خاص جداً بطبيعته القريبة من أصدقاء راديو الآن والمستمعين الدائمين

Featured Image

أخبار الآن | دبي - راديو الآن

أطلق راديو الآن البودكاست الخاص به على تطبيق بودكاستس "Podcasts" ليواكب متطلبات الشباب واهتمامته التي باتت بالدرجة الاولى منصبة على وسائل التواصل الإجتماعي بكافة منصاتها

ونظراً لتصدر البودكاستس قائمة التطبيقات الأكثر مشاركة واستخداماً خصص الراديو مجموعة برامج جديدة تناسب تطلعات المستخدمين والمستمعين خصوصاً من شريحة الشباب،

برامج شبابية تتحدث عن مشاكلهم وأحلامهم وترضي اهتماماتهم

أبرز هذه البرامج برنامج "همّ رواح" وهو برنامج خاص جداً بطبيعته القريبة من أصدقاء راديو الآن والمستمعين الدائمين، إذا ترتكز فكرته على الثقة، ثقة هؤلاء المستمعين بفريق العمل في الراديو ، بعد اعتياد الطرفين على التواصل اليومي من خلال الرسائل على تطبيق الواتساب فأصبح المستمع يشعر بأنه جزءاً من عائلة راديو الآن والبعض منهم أصبحوا أصدقاء دائمين.

"هم وراح" هو برنامج للبوح بالأسرار التي تثقل على أصحابها والأسرار التي يخفونها لأسباب متنوعة حسب كل شخص وظروفه الخاصة

نستمع لهذه الأسرار ونبني قصة أبطالها بأسماء مستعارة وتغيير أصواتهم بناء على رغبة أصحاب الأسرار لنتشاركها مع المتابعين ونرصد الآراء المختلفة حول موضوع السر، ربما بهذه الطريقة نزيح عن صاحب السر عبأه وهمه.

يمكنكم الإستماع إلى هذا البرنامج عبر تطبيق بودكاست راديو الآن كل يوم أربعاء الساعة السادسة مساء بتوقيت الإمارات وعبر ترددات راديو الآن في سوريا والعراق وليبيا واليمن الخميس الساعة الرابعة مساء بتوقيت الإمارات. كما يمكنكم الإستماع إلى الحلقات السابقة عبر اللينك التالي: http://alaanfm-ham-w-ra7.buzzsprout.com/

ولتكونوا من أوائل الأشخاص الذين يعرفون الأسرار هي أن تدخلوا تطبيق البودكاستس وتبحثوا عن بودكاست الآن أف أم ثم الإشتراك ببرنامج هم وراح ، سيتيح لكم  التطبيق أيضاّ مشاركة الحلقات مع أصدقائكم عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

إقرأ أيضاً:

راديو الآن أف أم على تطبيق "Podcasts بودكاستس"!

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.