Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×
رعب 5 |

رعب 5 | '' البيت السخون'' المكان المفضل للعفاريت

سجل الآن

رعب
رعب 5 | '' البيت السخون'' المكان المفضل للعفاريت
/

'' سكان البيت السخونة ''
في هذه الحلقة من بودكاست '' رعب بالعربي '' سنتحدث عن الحمام المسكون بالأرواح الشريرة , و المتواجد في منطقة المدينة العتيقة في تونس
هذا الحمام الذي يخافه القاصي و الداني, ماهي قصته ؟ و ماهي قصة '' البيت السخون'' التي يقول البعض أنها المكان المفضل للعفاريت ؟
استمعوا وشاركونا آراءكم

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

قائمة الحلقات

رعب 10 | مساعدة جنية في وضع مولودها بسلام

في هذا العدد من سلسلة '' رعب بالعربي '' سنزور منطقة تبرسق المتواجدة في ولاية باجة, في شمال تونس. سنعود علئ قصة عائلة تمكنت من كسب ثروة طائلة...

رعب
رعب 10 | مساعدة جنية في وضع مولودها بسلام
/
المزيد

رعب 9 | فتاة جميلة في مقبرة البسيلي في تونس ليست من بني الإنسان

في هذه الحلقة من بودكاست رعب سنعود عبر الزمن إلى القرن التاسع عشر, زمن الاستعمار الفرنسي لتونس أحدات هذه القصة التي عاشها جد حنان,...

رعب
رعب 9 | فتاة جميلة في مقبرة البسيلي في تونس ليست من بني الإنسان
/
المزيد

رعب 8 | ماذا فعل السكان غير المرئيين في منزل لمياء لطردها من منزلها؟

في هذه الحلقة من سلسلة رعب سنتحدث عن تجربة عاشتها ربة منزل في منزلها الجديد، منزل تبين أنه ملعون, فقد عاشت فيه أبشع الأوقات. أمراض, أشخاص...

رعب
رعب 8 | ماذا فعل السكان غير المرئيين في منزل لمياء لطردها من منزلها؟
/
المزيد

رعب 7 | ماذا فعل '' الجني العملاق صاحب قدمي الحمار"مع جد قاسم؟

ضيفنا اليوم و اسمه قاسم من منطقة الزهروني قرب العاصمة #تونس يحدثنا عن الجني العملاق الذي اعترض جده يوماً ما منذ أكثر من سبعين سنة....

رعب
رعب 7 | ماذا فعل '' الجني العملاق صاحب قدمي الحمار"مع جد قاسم؟
/
المزيد

رعب 6 | كيف اللقاء بين إنسان و عفريتة أن يكون ممكناً؟

'' فتاة مقبرة الجلاز '' في هذه الحلقة من بودكاست '' رعب بالعربي '' سنتحدث عن سائق التاكسي و فتاة مقبرة الجلاز، و هي من أكثر قصص الرعب الواقعية...

رعب
رعب 6 | كيف اللقاء بين إنسان و عفريتة أن يكون ممكناً؟
/
المزيد

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.