عاجل

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

شركات إيرانية تهرب بملايين الدولارات من البصرة

أخبار الآن | البصرة - العراق (وسام يوسف)

أكدت مصادر محلية في البصرة جنوب العراق هروب عدد من الشركات الإيرانية المتلكئة بتنفيذ مشاريع خدمية في البصرة ومعها ملايين الدولارات بعد أن دخلت العقوبات الأمريكية على إيران حيز التنفيذ الأمر الذي تسبب بفوضى في شبكة الصرف الصحي للمدينة وطرقها.

بهذه الطريقة الساخرة عبرَ هذا الشابُ البصراوي عن سُخطِهِ من الخدمات المتردي الذي آلت إليها أوضاعُ مدينته بسبب الخراب الذي حل بها نتيجةَ فشل المشروع الذي تلكأت في تنفيذه شركات إيرانية على الرغم من تسلمها ملايين الدولارات دون إستكمال تطوير البنية التحتية لعموم المدينة.

أكثر من ٢٥٠ مليون دولار كانت قد تسلمتها إحدى الشركات الايرانية من أجل تنفيذ هذا المشروع منذ ثلاث سنوات, لكنها تلكأت ثم تركت العمل في المشروع قبل أيام من دخول العقوبات الأمريكية على إيران حيز التنفيذ, مخلفة معاناة يعيشها أهالي البصرة بشكل يومي بالتزامن مع موسم الأمطار.

إمتعاضُ أهالي البصرة من الحالة التي وصلت إليها مدينتُهم جراء الخراب الذي أحدثه عدمُ إنجازِ مشروع خدمي تسلمته الشركة الايرانية في المدينة كان أحدَ الأسباب التي دفعت بتظاهرات إحتجاجية إستمرت لأشهر.

سكانُ من البصرة وجراء التخريب الذي لحق بمدينتهم حملوا السلطات الحكومية المختصة مسؤولية عدم إسناد المشاريع الى شركات رصينة وذات خبرة في إنجاز المشاريع الضخمة, في وقت تكمنت فيه الشركة الإيرانية من الهرب خارج العراق بملايين الدولارات دون إنجاز مشروعها الخدمي.

 

اقرأ أيضا:
بولتون يتوعد إيران بأقصى درجات الضغط

اعتقال مئات العرب الأحوازيين في إيران



كما يمكنكم متابعة بثنا المباشر على يوتيوب لمزيد من البرامج والنشرات‎

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

آخر الأخبار

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتخزين معلومات على جهازك لتساعدنا على تحسين تجربة الاستخدام واختيار المحتوى والإعلانات التي تناسبك. تصفحك لهذا الموقع يقتضي موافقتك على تخزين هذه الملفات، طالع سياسة الخصوصية ...