عاجل

وثائق بريطانية تتهم فيسبوك بتسريب بيانات المستخدمين

أخبار الآن| دبي - الإمارات العربية المتحدة - (وكالات)

اتهم البرلمان البريطاني شركة فيسبوك بإعطاء بعض المطورين إمكانية الوصول التفضيلية إلى بيانات المستخدمين، حيث نشرت لجنة الإعلام والثقافة بالبرلمان ٢٥٠ صفحة تحتوي على عدد من رسائل البريد الإلكتروني التي تشير إلى عدم احترام خصوصية المستخدمين وكذلك المنافسين.

وقال عضو البرلمان داميان كولينز رئيس اللجنة التي تحقق في أخبار مزيفة انتشرت على "فيسبوك"، إن سبب نشر الوثائق "عدم حصول البرلمان على إجابات مباشرة من فيسبوك" بشأن الاتهامات.

وتضم الوثائق المنشورة على الإنترنت، مراسلات بين موظفين كبار في "فيسبوك"، حول عدد من القضايا التقنية والمنصات الاجتماعية المنافسة.

وذكرت شبكة "بلومبرغ" أن اللجنة حصلت على الوثائق من محكمة في ولاية كاليفونيا، وسط شكوك في أن تكون المنصة الاجتماعية قد أعطت الضوء الأخضر لأطراف ثالثة حتى تصل إلى بيانات المستخدمين الشخصية.

وأضاف كولينز، إن "فيسبوك عرقل الوصول إلى معلومات تحتاجها تطبيقات منافسة، فضلا عن إجرائه دراسات حول استخدام التطبيقات، دون أن يكون المستخدمون على دراية بالأمر على الأرجح".

ورجح أن يكون "فيسبوك" قد أجرى تعديلا معقدا لتطبيق "أندرويد" الخاص به، حتى يتمكن من الوصول إلى رسائل المستخدمين وتسجيل مكالماتهم.

وعلى سبيل المثال، يقول مهندس في "فيسبوك" في رسالة إلى المدير التنفيذي مارك زوكربرغ، في 23 يناير 2013، إن شركة "تويتر" أطلقت خدمة لمشاركة الفيديو، حتى يصبح المغردون قادرين على التواصل مع أصدقائهم في "فيسبوك".

ويقترح المهندس أن يقوم "فيسبوك" بتعطيل هذه الميزة، بغرض توجيه ضربة للمنافس "تويتر"، وأبدى زوكربرغ موافقة فورية على هذا المقترح.

من جانبه، نفى موقع "فيسبوك" أن يكون قد قام ببيع بيانات المستخدمين

إقرأ أيضاً:

الإمارات تحذر رسمياً من احتيال واتساب

إحذر.. بصمة الآيفون تهديد محدق قد تجعلك تخسر أموالك!



كما يمكنكم متابعة بثنا المباشر على يوتيوب لمزيد من البرامج والنشرات‎

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

آخر الأخبار

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتخزين معلومات على جهازك لتساعدنا على تحسين تجربة الاستخدام واختيار المحتوى والإعلانات التي تناسبك. تصفحك لهذا الموقع يقتضي موافقتك على تخزين هذه الملفات، طالع سياسة الخصوصية ...