عاجل

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

الإرهاب يتراجع في 2017.. والسبب: تقهقر داعش

أخبار الآن| دبي- الإمارات العربية المتحدة (تقرير)

اصدرت مؤسسة الاقتصاد والسلام تقريرا حديثا، رصد تراجع عدد الهجمات الإرهابية خلال العام الفين وسبعة عشر في عدد من دول العالم. التقرير ارجع سبب تراجع تلك الهجمات إلى تقهقر نفوذ تنظيم داعش، بعد الخسائر التي مني بها في العراق وسوريا.

رصد تقرير دولي تراجع عدد الهجمات الإرهابية خلال عام ألفين وسبعة عشر بنسبة سبع وعشرين في المئة، مقارنة بالعام الذي قبله. وللعام الثالث على التوالي، يتراجع عدد قتلى الهجمات الإرهابية في العالم، بعد أن بلغ أعلى مستوى عام الفين وأربعة عشر. 

ونوه التقرير إلى ان الأرقام الأولية لعام الفين وثمانية عشر، تشير الى استمرار الانخفاض، مع تسجيل وقوع أقل من عشر قتلى في أوروبا بين شهري يناير وأكتوبر.التقرير لفت كذلك إلى أن خمسة دول سجلت سقوط أكثر من ألف قتيل بهجمات إرهابية عام الفين وسبعة عشر، هي أفغانستان والعراق ونيجيريا والصومال وسوريا، فيما شهدت تسعة عشر دولة هجمات أودت بحياة مئة شخص. 

وسجل أكبر عدد ضحايا للهجمات الإرهابية في أفغانستان خلال عام الفين وسبعة عشر، بمعدل بلغ اربعمئة وأربعة وثلاثين هجوما على الشرطة والجيش، فيما بلغت الهجمات ضد المدنيين نحو مئتين وستة وخمسين. العراق صنف ضمن أكثر البلدان استهدفا بالهجمات الإرهابية عام الفين وستة عشر.

اقرأ المزيد: 

مفوضة حقوق الإنسان: داعش ينفذ عمليات إعدام في دير الزور



كما يمكنكم متابعة بثنا المباشر على يوتيوب لمزيد من البرامج والنشرات‎

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

آخر الأخبار

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتخزين معلومات على جهازك لتساعدنا على تحسين تجربة الاستخدام واختيار المحتوى والإعلانات التي تناسبك. تصفحك لهذا الموقع يقتضي موافقتك على تخزين هذه الملفات، طالع سياسة الخصوصية ...