عاجل

صور اسلحة ليبية ثقيلة من ضمنها سام 7 بيد المعارضة السورية

اعلنت الولاياتُ المتحدةُ الأميريكيةُ أنها سترسلُ مستقبلا أسلحةً إلى المعارضةِ في سوريا، ولكنَّ مدينةَ بنغازي الليبيةَ تفعلُ ذلكَ منذ أكثرَ من سنة . جنان موسى لديها تفاصيلُ هذه القصةِ الحصريةِ، بما في ذلك الصورُ الأولى لشِحناتِ الأسلحةِ السريةِ التي أُرسِلت من ليبيا عبر تركيا إلى المعارضة السورية.
أكدت الولاياتُ المتحدةُ مؤخرًا استعدادَها لتزويد المعارضةِ في سوريا بالسلاح وذلك بعد سنتين من حظرٍ للاسلحة لم يصلْ خلالَها سوى كمياتٍ محدودةٍ جدًا من المساعدات العسكريةِ إلى ثوار سوريا.
ولكنَّ ثوارَ مدينةِ بنغازي الليبيةِ ومنذ أكثرَ من سنةٍ ، لم يترددوا في ارسال شِحناتِ الأسلحةِ من ليبيا إلى سوريا.
الثورةُ الليبيةُ التي حَظِيَتْ بتأييد مختلِف دولِ العالم قررَ بعضُ ثوارِها ألا يقفوا مكتوفي الأيدي بعد أن تخلى العالمُ عن المعارضة السوريةِ على حد قولِهم فقرروا التدخلَ لمساعدتِهم.
ارسلوا خلالَ السنةِ الماضيةِ ثلاثَ شِحناتِ أسلحةٍ بالبواخر من بنغازي إلى تركيا ثم برًا إلى سوريا ، وكان آخرُها منذ قُرابةِ شهرٍ من الآن. هذا ما كشفه حصريًا لقناة الان أحد مُنظمي إرسال هذه المساعدت، والذي يشرفُ على عملية شحنِ الأسلحة
.نَعرِضُ عليكم هنا أولَ صورٍ حصريةٍ من هذه الشِحناتِ ، وقد أخفيتِ وجوهُ المشاركين في هذه الحملةِ لأسبابٍ أمنية .
وتُظهِرُ الصورُ ليبيين يحمِّلون السفنّ بالمركباتِ المجهزةِ بالرشاشاتِ الثقيلةِ في ميناءِ بنغازي.
وهذه صورُ السياراتِ العسكرية مع الأسلحةِ المضادةِ للطائرات ، وكمياتٍ كبيرةٍ من الذخيرة.
كلُّ هذه الاسلحةِ، لا تأتي من أيِّ طرفٍ حكومي، بل تتبرعُ بها كتائبُ ليبيةٌ شاركت من قَبْلُ في إطاحةِ نظامِ القذافي.
ووَفقًا للمصدر ، شُحِنَ حتى الآن نحوُ مئةٍ وعشرين صاروخًا مضادًا للطائراتِ من نوع سام سبعة المحمولِ على الكتف ، وكان لهذه الصواريخِ الفضلُ الأكبرُ في إسقاطِ مِروحياتٍ وطائراتٍ أخرى تابعةٍ للنظام السوري العامَ الماضي ، ولكنَّ المصدرَ فضَّلَ عدمَ تزويدِنا بتلك الصور
.مساعداتُ الكتائبِ الليبية في بنغازي للسوريين لا تقتصرُ على الأسلحة فحسب ، بل تشملُ الموادَّ الغذائيةَ والطبيةَ أيضًا .
عَبْر البحرِ المتوسط تُبحِرُ البواخرُ لتصلَ في نهاية المطاف إلى تركيا من دونِ أيِّ مشكلة، وليس معلومًا ما إذا كان هناك تنسيقٌ مُسبَّقٌ مع حرس الحدودِ التركي لادخالِ هذه الشِحناتِ الى تركيا ومنها إلى المناطقِ الخاضعةِ لسيطرة المعارضةِ في شمال سوريا .
البواخرُ ليستِ الوسيلةَ الوحيدةَ التي تستخدِمُها الكتائبُ الليبيةُ لارسال السلاحِ والغذاءِ إلى المعارضين السورييين ، فقد استعانتْ هذه الكتائبُ بالطائرات أيضًا ، إذ أرسلت حتى الساعة نحوَ سبعٍ وعشرين طائرةً إلى تركيا ، وتحديدًا إلى غازي عنتاب ، فضلا عن رحلات أخرى إلى الأردن.
هذه صورةٌ تظهرُ إحدى الطائراتِ التي استُخدمت لارسالِ السلاحِ ، مع الإشارة إلى  أن آخرَ شِحنةِ سلاحٍ أُرسلت بالطائرة كانت منذ عشرين يوما.
المصدرُ الليبيُّ المطلعُ الذي زودَنا بهذه المعلوماتِ والصورِ يرجو أن تساعدَ هذه الامداداتُ العسكريةُ والانسانيةُ المعارضةَ السوريةَ على إطاحةِ نظام الاسد قائلا : إن لم يقمْ العالمُ بمساعدة سوريا فنحن سنقومُ بذلك. 

English



America might in the future send weapons to rebels in Syria, but the Libyan city of Benghazi is doing this already for over a year. Jenan Moussa has this exclusive story, including the first pictures ever of secret weapons shipments from Libya via Turkey to the Syrian opposition.

Although America has recently said it is now willing to supply the opposition in Syria with weapons, only a very limited amount of guns have reached rebel forces during Syria's two year old civil war.

But despite a weapons embargo, one place in the world - the Libyan city of Benghazi - has been sending weapons to Syria for the last year.

Their own Libyan revolution was supported by NATO and most of the rest of the world. But these former Libyan rebels say the world is abandoning the Syrian opposition. And because of that, Benghazi decided to act and no longer stand idle.

Over the last year, three shipments with weapons were sent by boat from Benghazi via Turkey to Syria.

Here are the first exclusive pictures of one of these shipments. Last shipment by boat was sent a month ago. Because of security concerns, we have blurred the faces of people.

The pictures show Libyans loading vehicles with heavy machineguns in the port of Benghazi.

Vehicles carrying much needed anti-aircraft guns are being parked inside the ship.

Also large quantities of ammunition.

All these weapons are donated by former rebel units in eastern Libya, Libyans government is not involved.

According to the Libyan organizer they also have shipped around 120 SAM 7 surface to air-missiles to Syria. However, our source did not want to share photos with us.

The former Libyan rebels in Benghazi not only send weapons to Syria, but also food and humanitarian aid.

Sailing from Benghazi through the eastern Mediterranean the shipments eventually reach turkey.

It is unclear if Turkish border guards did not realize arms were aboard the vessels or that they on purpose kept an eye closed.

From Turkey the weapons are transported over land into rebel held area's in northern Syria.

The Libyan Sam 7 rockets are one of the main reasons rebels have downed many regime jets last year.

The weapons are not only sent by boat, but also by little planes. According to the organizer in Benghazi, at least 27 flights with arms took off from Libya to Turkey and, less often, to Jordan. Last flight took place 20 days ago.

This is the picture of the plane used.

Libya's rebels say they will send more weapons to Syria. A Libyan commander, responsible for these weapon shipments said to Al Aan, "If the world does not help Syria, we will keep doing it."

Jenan Moussa



كما يمكنكم متابعة بثنا المباشر على يوتيوب لمزيد من البرامج والنشرات‎

آخر الأخبار