Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

بالفيديو.. تلسكوب هابل يوثق اللحظات الأخيرة من احتضار مذنب

30/04/2020 . 19:47

يقول عالم الفلك ديفيد جيويت من جامعة كاليفورنيا: "مزيد من تحليل بيانات هابل قد يكون قادرا على إظهار ما إذا كانت هذه الآلية مسؤولة أم لا".

Featured Image

(Photo by NASA/Getty Images)

أخبار الآن | saudi24

 

رغم أن المذنب "أطلس" المكتشف حديثا لم يصل إلى الحضيض أو أقرب نهج للشمس، كما لم يمر حتى داخل مدار الأرض، ومع ذلك، فقد بدأ في التحطم.

ويقوم تلسكوب هابل الفضائي بمتابعة اللحظات الأخيرة من احتضار المذنب المسمى علميا (Comet C / 2019 Y4 ATLAS)، والذي تم اكتشافه في ديسمبر/كانون الأول من العام الماضي.

وفي الصور التي تم التقاطها في 20 أبريل/ نيسان و23 أبريل/ نيسان، التقط تلسكوب هابل صورا لـ55 جزءا من أشلاء المذنب، حيث التقط 30 و25 جزءا من المذنب على التوالي، متجهين معا في مجموعة باتجاه النظام الشمسي الداخلي.

 

ويعتقد الباحثون أن السبب في أنه مع اقتراب المذنب من الشمس، أدى ذلك لإطلاق الغاز، وعندما تغادر تلك الغازات المذنب، يمكن أن تعمل كنوع من الطائرات، ما يدفع المذنب إلى الدوران، وإذا أصبح هذا الدوران سريعا بما يكفي، يمكن لقوى الجاذبية أن تتجاوز القوة المادية للنواة إلى الحد الذي ينقسم فيه المذنب والشظايا تحت الضغط.

ويقول عالم الفلك ديفيد جيويت من جامعة كاليفورنيا: "مزيد من تحليل بيانات هابل قد يكون قادرا على إظهار ما إذا كانت هذه الآلية مسؤولة أم لا".

ويضيف: "سيكون لدينا أيضا مزيد من الفرص لدراسة المذنب المحطم، والذي لا يزال على مسار وارد، داخل مدار المريخ، ولم يمر بعد بمدار الأرض، وفي سرعته الحالية، سيكون على مسافة 115 مليون كيلومتر (71 مليون ميل) من الأرض في 23 مايو/أيار".

والقطع الفردية لأجزاء المذنب، تظهر من مسافة 145 مليون كيلومتر (90 مليون ميل) بعرض يصل إلى 200 متر (650 قدما)، مثل حجم المنزل، وفقاً لتقرير نشره الموقع الإلكتروني للتلسكوب.

ويوضح التقرير أن هذه القطع يمكن أن تقدم أدلة على الآلية الكامنة وراء تجزئة هذه الأجزاء المتغيرة من الجليد والصخور، وهي عملية ما زال الباحثون بحاجة لفهمها.

ناسا كويكب ضخم يمر بالقرب من الأرض
تقرير جديد يكشف مؤخراً أن كويكب كبيرعلى وشك المروربالقرب من كوكب الأرض،الامر الذي سيسمح لملايين من البشر رؤيته بدون تلسكوب،حيث يطلق على الكويكب العملاق الذى يبلغ عرضه حوالي 340 متر اسم Apophis،ووفقا لما نشره موقع metro البريطاني، فمن المنتظرأن يمر الكويكب على مسافة 30 ألف كم من سطح الأرض، ومن المنتظرأن يعبر "Apophis" بجوار كوكب الارض بحلول يوم ال13 من أبريل 2029 أي بعد 10 سنوات من الآن.

 

مصدر الصورة: Getty images

للمزيد:

بالصور.. ”هابل“ يحتفل بعيده الثلاثين بتوثيق أبرز الاكتشافات الفلكية

العلماء يقررون الإستعانة بالجمهور لمساعدتهم.. والسبب ”الثقوب السوداء“ في الفضاء!

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.