قبل واقعة إريكسن.. مدرب الدنمارك عاش مأساة مشابهة قبل 12 عاما

مدرب الدنمارك يسترجع ذكرى مؤلمة

image

كاسبر هيولماند وكاسبر شمايكل قبل استئناف المباراة. المصدر: رويترز

كوبنهاغن (Berlingske) - 13/06/2021 . 16:49

مدرب الدنمارك يسترجع ذكرى أليمة

ذكّرت الواقعة الدرامية المؤلمة التي حدثت في مباراة الدنمارك وفنلندا مساء أمس السبت، حين سقط اللاعب كريستيان إريكسن مغشيًا عليه أثناء المباراة، مدرب الدنمارك كاسبر هيولماند بواقعة مؤلمة أخرى كان شاهدًا عليها قبل 12 عامًا.

وسقط إريكسن فجأة مغشيًا عليه على أرض الملعب دون الاحتكاك بأي لاعب، وهرع زملاؤه لمعرفة ما أصابه، قبل أن يتدخل الفريق الطبي على الفور ويحاول إسعافه.

وتوقف اللعب لفترة طويلة أثناء محاولة إسعاف اللاعب، بينما سيطرت ملامح الرعب والقلق على لاعبي المنتخبين والجماهير الحاضرة في مدرجات الملعب خوفًا على سلامة النجم الدنماركي.

قبل واقعة إريكسن.. مدرب الدنمارك عاش مأساة مشابهة قبل 12 عاما
قلق لاعبي الدنمارك أثناء إسعاف إريكسن. المصدر: رويترز

وشهد هيولماند واقعة مماثلة منذ 12 عامًا، عندما كان مدربًا مساعدًا في فريق نوردشيلاند الدنماركي، حيث سقط اللاعب جوناثان ريختر في مباراة ودية بعدما ضربته صاعقة في الملعب، ما تسبب في توقف قلبه ليتم نقله إلى المستشفى.

مدرب الدنمارك شهد موقفًا مشابهًا من قبل

ووفقًا لتقرير نشرته صحيفة ”Berlingske“ الدنماركية، فقد قال هيولماند في تصريحات خلال المؤتمر الصحفي عقب نهاية مباراة الدنمارك وفنلندا: ”ما حدث كان مؤثرًا علينا جميعنا. بصفتي مدربًا، شاركت بنفسي في موقف كدنا نفقد فيه أحد اللاعبين في الملعب، وأشعر أن ذلك يعني شيئًا“.

وأشارت الصحيفة إلى أن هيولماند لم يذكر شيئًا عن الواقعة بالتحديد، مضيفة أنه من المؤكد أن المدرب الدنماركي يشير إلى لاعب كرة القدم السابق جوناثان ريختر.

وأصيب ريختر بصاعقة خلال مباراة تدريبية في صيف عام 2009، وظل اللاعب الذي كان يبلغ من العمر 24 عامًا، شبه ميت على مدار 41 دقيقة لكن تم إنعاشه.

ودخل في غيبوبة على مدار أسابيع ثم واصل العلاج في المستشفى لأشهر حيث خضع للعديد من العمليات الجراحية، وفي النهاية قرر الأطباء بتر ساقه اليسرى.

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.