Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

تريندينغ سبورت | بعد ذهاب نصف النهائي.. من يحسم لقب دوري أبطال إفريقيا؟

08/05/2022 . 22:06

Featured Image

لاعبو الأهلي يحتفلون أمام وفاق سطيف. مصدر الصورة: AFP

تريندينغ سبورت

الوداد والأهلي يقتربان من نهائي دوري أبطال إفريقيا

قطع كل من الأهلي المصري حامل اللقب، والوداد البيضاوي المغربي، شوطًا كبيرًا نحو نهائي مسابقة دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم، بعدما أكرم الأول وفادة ضيفه وفاق سطيف الجزائري برباعية نظيفة على ملعب السلام بالقاهرة، وعاد الثاني بتفوق صريح من أرض مضيفه بيترو أتلتيكو الأنغولي بنتيجة 3-1 في لواندا مساء أمس السبت في ذهاب الدور نصف النهائي من المسابقة القارية.

وكان الفريقان قد بلغا نهائي نسخة عام 2017، وحينها حسم الفريق المغربي اللقب بعد تعادلهما ذهابًا في القاهرة 1-1، ثم فاز الوداد إيابًا في الدار البيضاء بهدف سجله وليد الكرتي.

وفي المباراة الأولى مساء أمس في القاهرة، حقق الأهلي انتصارًا مريحًا جدًا ليسهل مهمته قبل لقاء الإياب الأسبوع المقبل في الجزائر.

ويسعىنادي القرنلأن يصبح أول فريق يتوج باللقب في ثلاث نسخ متتالية، وتعزيز الرقم القياسي بعدد الألقاب بعد أن توج 10 مرات سابقًا.

وسجل رباعية الأهلي كل من الجنوب إفريقي بيرسي تاو ثنائية) وطاهر محمد طاهر، والبديل محمد شريف.

ولعب وفاق سطيف بعشرة لاعبين منذ الدقيقة (35) عقب طرد لاعبه أمير قراوي بالبطاقة الحمراء مباشرة، للخشونة المتعمدة مع حسين الشحات.

وفي المباراة الثانية.. قطع الوداد البيضاوي شوطا كبيرًا نحو النهائي بعدما حقق فوزًا مريحًا بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد على حساب بيترو أتلتيكو الأنغولي في لواندا.

وتغلّب الوداد على الظروف المناخية الحارة وواجه فريقًا قويًا مدعومًا بنحو ستين ألف متفرج، وذلك بفضل الخطة المميزة للمدرب وليد الركراكي الذي لعب بتحفظ دفاعي من خلال تضييق المساحات أمام الفريق المضيف والانطلاق بهجمات منسقة.

وأعرب الركراكي عن رضاه على مردود فريقه، وقال في المؤتمر الصحفي بعد اللقاء: ”قاتلنا بروح عالية هنا، على الرغم من الظروف المناخية والمساندة الجماهيرية الكبيرة التي حظي بها الخصم، مؤكدًا أن الوداد لم يحسم التأهل إلى النهائي بعد في انتظار مباراة الإياب.

هذا ويلتقي الفريقان إيابًا يوم السبت المقبل على ملعبمحمد الخامسفي الدار البيضاء.

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.