Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

اتساع رقعة الاحتجاجات في إيران المنددة بقتل مهسا أميني

22/09/2022 . 17:14

أخبار اليوم

ارتفاع عدد القتلى في إيران إلى 8 خلال الاحتجاجات على مقتل مهسا أميني

خرج متظاهرون إلى الشوارع في نحو 15 مدينة إيرانية

أفادت السلطات الإيرانية وجماعة حقوقية كردية عن ارتفاع عدد القتلى مع تأجيج الغضب والاحتجاجات لليوم الخامس على التوالي، بعد وفاة مهسا أميني التي احتجزتها شرطة الآداب.

وقالت وسائل إعلام إيرانية ومدعي عام محلي إن أربعة أشخاص قتلوا في اليومين الماضيين ، ليرتفع إجمالي عدد القتلى بحسب مصادر رسمية إلى ثمانية ، بينهم أحد أفراد الشرطة وعضو في ميليشيا موالية للحكومة.

كما حيا بايدن المتظاهرين وأكد دعمه لإحياء الاتفاق النووي مع طهران، في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بعد وقت قصير على كلمة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي.

وقال من على منبر الأمم المتحدة "نقف الى جانب شعب ايران الشجاع والإيرانيات الشجاعات، والذين يتظاهرون اليوم دفاعاً عن أبسط حقوقهم".

وانفجر الغضب الشعبي في الشارع منذ أن أعلنت السلطات الجمعة وفاة الشابة البالغة من العمر 22 عاماً وهي من منطقة كردستان في شمال غرب إيران والتي كانت أوقفت في 13 أيلول/سبتمبر في طهران بحجة ارتداء "ملابس غير محتشمة".

تراس: الدعم العسكري البريطاني لأوكرانيا سيستمر لحين انتصارها

تعهّدت رئيسة الوزراء البريطانية ليز تراس في خطاب أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة مساء الأربعاء أنّ يواصل بلدها تقديم الدعم العسكري لأوكرانيا إلى حين انتصارها على روسيا.

وقالت تراس من على منبر المنظمة الدولية إنّه "في هذه اللحظة الحرجة من النزاع، أعد بأنّنا سنواصل، أو نزيد، دعمنا العسكري لأوكرانيا طالما لزم الأمر، لن نستكين إلا عندما تنتصر أوكرانيا".

 

معلومات لا يعرفها الكثيرون عن الملكة إليزابيث الثانية

تعد الراحلة الملكة إليزابيث الثانية واحدة من أشهر الملكات على مر التاريخ وأشهرهم على الإطلاق في العصر الحديث

إليكم بعض المعلومات عن الملكة التي ربما خفيت عن الكثيرين:

لم تذهب الملكة إلى المدرسة إطلاقا، إذ تلقت مع شقيقتها مارغريت تعليماً خاصاً داخل القصر.

تعد المرأة الوحيدة من العائلة الملكية التي عملت في الجيش البريطاني، وانضمت إليه في الحرب العالمية الثانية وعمرها 18 عاماً، وكانت تعمل كسائق عربة وميكانيكي أيضاً. ك

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.