في النقاش مع جنان موسى.. إسلام علوش ضحية أم جلاد؟

هيئة "إسلام علوش" عندما كان ناطقاً باسم جيش الإسلام في الفترة التي كان يعتبر هذا الفصيل واحداً من أبرز قوى المعارضة المسلحة في إحدى مراحل الحرب السورية مختلفة تماماً عن هيئته الحالية بعد القبض عليه من قبل الشرطة الفرنسية قبل أكثر من سنة بتهمة المشاركة في ارتكاب جرائم حرب في سوريا

image

أخبار الآن | دبي - الإمارات العربية المتحدة - برامج إخبارية

إسلام علوش.. تفاصيل تفيد بتعرضه للتعذيب أثناء اعتقاله في فرنسا

هيئة “إسلام علوش” عندما كان ناطقاً باسم جيش الإسلام في الفترة التي كان يعتبر هذا الفصيل واحداً من أبرز قوى المعارضة المسلحة في إحدى مراحل الحرب السورية مختلفة تماماً عن هيئته الحالية بعد القبض عليه من قبل الشرطة الفرنسية قبل أكثر من سنة بتهمة المشاركة في ارتكاب جرائم حرب في سوريا.

وجهة نظر كل أطراف القضية على طاولة حوارنا اليوم، العائلة التي تصر على براءته وتروي تفاصيل مقلقة عن تعرضه للتعذيب في أثناء اعتقاله في فرنسا وفي المقابل معارضان سوريان يتحدثان عن تجربتهما المرّة مع التنظيم الذي كان علوش أحد أبرز أدواته على الأرض.

في الحلقة من تركيا الدكتور محمد نعمة، شقيق مجدي نعمة الملقب بـ “إسلام علوش” ومن فرنسا الناشط السوري أنس الخولي أيضاً من فرنسا الكاتب السوري أوس المبارك.

ما هي أسباب اعتقال إسلام علوش؟ هل هي كيدية سياسية؟ وكيف تحول إسلام علوش من ثائر ضد النظام في سوريا إلى سجن فرنسي؟ وما هي خلفية الصورة التي نشرتها العائلة وفيها يظهر علوش مع كدمات ظاهرة؟

ما هي التهم الموجهة إليه؟ هل يعقل أنه كان لا يعلم بهذه الجرائم؟ كيف يمكن أن تكون ناطقاً رسمياً باسم فصيل ما لم تكن موافقاً على أعماله؟

هذه الأسئلة وغيرها في هذه الحلقة من النقاش مع جنان موسى ترقبوه كل يوم أربعاء العاشرة مساءً.

 

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.