Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

صارت معي 24 | لماذا غادرت "تارا مونيكا" بلدها العراق؟ وكيف واجهت العنصرية؟

صارت معي
صارت معي 24 | لماذا غادرت "تارا مونيكا" بلدها العراق؟ وكيف واجهت العنصرية؟
/

سنة 2016 شاركت طفلة عراقية اسمها تارا صلاح مونيكا بالموسم الأول من برنامج ذا فويس كيدز أحلى صوت واستطاعت وهي بعمر 11 سنة حينها أن تبهر المدربين بصوتها وإحساسها عندما غنت أغنية "حلو حلو" وأجبرتهم أن يلتفوا بكراسيهم إعلاناً لقبولها، علقت تارا بالأذهان لأن الفنان العراقي كاظم الساهر بعد ما عرّفت عن نفسها تفاجأ بأن والدها الممثل العراقي صلاح مونيكا كان صديق قديم وأنهم كانوا سوية في المسرح العسكري بالعراق.
تارا غادرت بلدها العراق وتعيش حالياً بتركيا مع عائلتها لكن مغادرتهم للعراق لم تكن اختيارية وإنما حدثت لأسباب مرتبطة مباشرة بسلامتهم كعائلة
تارا ستخبرنا بحلقة هذا الأسبوع من بودكاست صارت معي ماذا تغير بحياتها خلال ال4 سنوات الماضية

استمعوا وشاركونا آراءكم

إعداد وتقديم: مها فطوم
الإشراف العام: براء صليبي

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.