Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×
فتوشة قطة أسست فندقا!

فتوشة قطة أسست فندقا!

راديو الآن | دبي- الإمارات العربية المتحدة هبة وعدي زوجان يتشاركان في نفس الشغف اتجاه ...

سجل الآن

قصتها القصيرة
فتوشة قطة أسست فندقا!
/

راديو الآن | دبي- الإمارات العربية المتحدة

هبة وعدي زوجان يتشاركان في نفس الشغف اتجاه الحيوانات، التقيا مع القطة فتوشة التي كانت الدافع لهما بالبدء بمشروعهما وهو أول فندق للقطط الأمر الذي واجه الكثير من التحديات تتعلق بصور نمطية

إعداد وتقديم: هبة جوهر

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

نص الحلقة :

هبة: "لما انقذنا فتوشة وبعد ما اتزوجت "عدي" كان عندها نفس الشغف بالحيوانات فهو كان بيحب الحيوانات وانا بحب الحيوانات  فهذا الحب اترجم لارض الواقع لانقاذ وبعدين آوتيل للقطط وكانت القطط مريضه وبعدين عالجناها وبلشت تكبر عندنا طبعا من هون فكره انقاذ ومساعدة الحيوانات اللي موجوده بالشارع بلشت عندي وعند زوجي لان صرنا ننتبه للظروف الصعبة والمؤلمه والقاسية اللي بتعيشها الحيوانات بالشارع ۔ للآسف جزء مهمل من النشاط البشري الممارس حاليا يعني الحضاره الحاليه او خلينا نقول المدنيه الحاليه جارت علي الحيوانات وعلي مناطقهم الطبيعيه وخلت بالتوازن الطبيعي ف هالمسائل بتحرك جواتي كتير مشاعر وانا بعتبر آن الحيوانات اللي الله خلقها هي جزء من البيئة"

المذيعة :""مش ضروري مش مهم شو هاي السخافه "هاي أول ردود فعل ممكن يسمعها أي شخص أول ما يفكر يعمل أي مشروع اله علاقة بالحيوانات حتي لما ينحكي أي كلمه لها علاقه بالحيوانات او حقوقهم حتي لو كان بالتوازن البيئي الغالبية بتشوف هالموضوع رفاهية زايده، في ظل وجود لكتير من المشاكل في العالم بصير مع البشر أكتر قسوة من اللى بيصير مع الحيوانات لكن كل هالكلام ما وقف بطريق "هبة وعدي" عملو أول آوتيل للقطط بالأردن هبة راح تحكيلنا كل هالتفاصيل اللى مرو بيها بالمشروع في حلقة جديدة من بودكاست "قصتنا القصيره" في هاي الحلقه راح تسمعو كتير كلمه بسس وبسة ومصطلحات هي باللهجه العاميه المستخدمه واللي بتعبر عن كلمة قطط أو قطة "

هبة : " كنت بشتغل في آبلكيشن مخصص بشركة تجهيزات طبية ومخبرية حاليا أنا بشتغل بمشروع "ماو" اوتيل للقطط بالإضافة لشغلى ك فري لانس في مجال  الجينات والبيولوجيه الجزيئية ، أنا ما عندى أطفال بعتبرالبسابيس اللي عندي والبسس اللي موجودين  بالبوردينج بعتبرهم هم أطفالي أنا متزوجه من عدي الحديدي ۔

في حياتي العملية أنا حاملة درجة البكالوريوس  في التكنولوجيا الحيوية وهندسة الجينات أشتغلت بمجال البحث العملي والتدريس فترة منيحة وبعدين انتقلت للأندستيرين فيلد " مجال التصنيع " والشغل في الشركات اللي بتزود المستشفيات والمختبرات بالأجهزة الطبية الحمدلله يعني فترة عملي ممتده في حدود 12 سنه في المجال ولسه بشتغل فري لانس بهذا المجال "

المذيعة :" حياة هبة وعدي اتغيرت من قطة صغيرة  اسمها فتوشة عمرها شهرين ليصير في البيت عندهم حوالي 28 قطة كل واحده الها قصة هاي القطط اعتنو فيها بمبادرات فردية نابعة من الحب والشغف تجاه الحيوانات "

هبة :" فكرة مشروع "ماو" كآوتيل للقطط بلشت من قطة اسمها فتوشة ۔ فتوشة أنقذناها من الشارع وهي كانت كتير صغيرة عمرها شهرين وكانت مريضة فعالجنها وبلشت تكبر عندنا طبعا من هون فكره انقاذ ومساعدة الحيوانات اللي موجوده بالشارع ۔ بلشت عندي وعند زوجي لان صرنا ننتبه للظروف الصعبة والمؤلمه والقاسية اللي بتعيشها الحيوانات بالشارع خاصة بالأكل ما بيلاقو مايه نضيفه ممكن تصيبهم أمراض كتيره نتيجة البيئه اللي ما بتكون صحيه ومابيلاقو علاج وكتير باردو للاسف الشديد في عنف من البشرتجاه الحيوانات يعني طبيعة ثقافة وطبيعة البيئة ، للاسف في بعض الناس ممكن تمارس عنف على الحيوانات سواء قطط أو كلاب فا فتوشة كانت هي اللي فتحت عيونا علي هذا العالم وعلي الآشياء اللي بتصير مع الحيوانات بالشارع فمن هون بلشنا ننتبه لمعانتهم بلشنا نحاول نساعد بكل طاقتنا وطبعا كانت المبادرات اللي نعملها أنا وزوجي هي مبادرات فريدية كتير ناس كانو بيسألوني هل آنتو تابعين لجمعيه ؟ كنا نقول لا نحن مش تابعين لجمعيات ولا أي مجموعات ناشطة لحقوق الحيوان هاي مبادرات فردية مني ومن زوجي يعني لأن آحنا بنحب الحيوانات وبنحزن عليهم ۔

ونتيجة هذا الانقاذ اللي

بلشنا فيه دلوقتي صار عدنا 28 قطة وكل واحدة من هذه القطط الها قصه

وبسبب هذا العدد من القطط صيرنا ما نقدر نغيب عن البيت يعني لازم علي الاقل واحد منا يكون موجود في حال التاني عنده سفر او شغل لازم حدا يضل بالبيت سواء أنا أو زوجي ف نحن كنا بنتعاون بهذا الموضوع ، ومن هون خطر في بالنا فكرة انه الناس لما تيجي بدها تسافر ويكون عندها حيوانات وين ممكن يترك بسته بذات البسس لان بالاردن فيه فاسيلتيز " تسهيلات " للكلاب موخرا بس للقطط انا ما شوفت فخطر ببالنا انه احنا نعمل اوتيل للقطط علشان الناس الي بدا تسافر او بدها تترك قططتها بمكان امان تقدر تلاقي مكان ويكون تصميم الاوتيل وتنفيذه بحيث ان القطة تحس حالها انها موجوده ببيتها  يعني انا كان بدي اوفر للقطط بالاوتيل جو مريح واوفرلهم انفيرونمينت " بيئة "  كانها موجوده ببيتها علشان ترتاح نفسيا وتكون بمكان نضيف وأمن ما تكون يعني انها هي محبوسه بقفص والحمد لله رب العالمين بحكم خبرتنا مع القطط نتيجة عمل الانقاذ الي كنا نعمله نتيجة انه نحنا اصلا كنا نعمله نتيجة انه نحن اصلا مالكين للقطط برده فهاي الخبرة أعطتنا يعني معرفة بسلوك القطط واحتاياجاتهم وعلاجهم فننتبه كيف تاكل القطة يعني بمواعيد معينة يكون امورها منظمة فالحمد لله احنا قادرين انه نقدم الرعاية المطلوبة نفسيا وجسديا وحتي القطط  الي عندها احتياجات خاصة بنستقبلها بالاوتيل "ماو" أكتر من قطة عندهم احتياجات خاصة يعني مثلا قطة فاقدة لرجليها نتيجة لحادث سير قطط عمياء كل هاي الحالات الحمد لله احنا قادرين على التعامل معها واستقبلناها باوتيل "ماو"

يعني الهدف انه احنا نوفرلهم جو مليان حب وعطف على هاي المخلوقات اللطيفة

المذيعة : "كل مشروع بيتعرض لتحديات لكن التحديات بالمشاريع الي بتخص الحيوانات بيكون فيها الاستخفاف مضاعف هذا الشئ الي واجهوه هبة وعدي الا انه إيمانهم وفي كتير من الناس بتشاركهم حب الحيوانات خلاهم يكملو وينفذوا المشروع على ارض الواقع"

 

هبة: "اول تحدي واجهنا لما انطرحت الفكرة انه صراحة يعني في ناس قابلت الفكرة انها تتمسخر عليها او ان هاذا اشي فانسي " خيالي" او لاكجيري " رفاهية " او اشي مش ضروري يعني انه جوا هالفكرة يعني خلينا نقول كنت بقولك يعني استتفهو الفكرة بالبداية  لانه من وجة نظرهم ان هذا الاشي مش مهم يعني والله مين بده يجي يحط بسته بالاوتيل اذا هو كان مسافر او عنجد في عننا ناس ممكن تحط بستها باوتيل وتدفعلها فلوس هاي من الاسئلة الي سمعناها لما بلشنا انه ننفذ الموضوع على أرض الواقع بس انا وعدي كان عندنا ايمان انه لا اكيد فيه ناس بتحب حيوانها الاليف وهو جزء من حيانها وبيعاملوه كفرد من افراد العائلة فاكيد في ناس بتحب انه يكون موجود مثل هيك يعني مش "انا "و"عدي" الوحيدين بعمان اوبالاردن اجمالا الي بنحب القطط  اكيد في ناس كتير زينا بس الفاسيلتي " التسهيلات " الي بيدوروا عليها مش موجودة فاحنا كان بدنا نامن الفاسيلتي " التسهيلات " الي بيدورا عليها الناس الي بشبهونا الناس الي بيعتبروا البسة او الكلب جزء من العيلة مش ممكن يتخلي عنا تحت اي ظرف من الظروف بيحبا من كل قلبه ويعطيه من كل قلبه  والحمد لله رب العالمين يعني لما اتنفذ المشروع بارض الواقع اكتشفت انه كان يعني الشئ الي فكرنا فيه صح انه فيه ناس كتير موجودين بيديرو بالهم على بسسهم وبيعتبروهم كفرد من العائلة۔

هلا بالنسبة للتمويل طبعا واجهنا بالبداية مشكلة بالتمويل مشكلة مادية بالتمويل بس الحمد لله رب العالمين قدرنا انه نمنج "ندير " هذا الموضوع"

 

المذيعة :" دائما بنسال اذا كان في تحديات مضاعفة كون القائمة على المشروع هي سيدة الا انه "هبة" لاقت الدعم الكافي من محيطها لاسيما بوجود زوجها وشريكها في الحياة وفي هالمشروع  معها" ۔

هبة : "صراحة يعني ما كانت تحديات بيج تشالينج " تحدي كبير " يعني هي اجمالا تحديات واجهتني "انا" و"عدي" سوا واجهتنا بالفكره وطرح الفكره    وانه زي ما حكيتلك قبل انه هذا اشي  مش ضروري يعني  بس الحمد لله انا صراحة يعني لاقيت دعم من زوجي ولاقيت دعم من اخواني لاقيت الدعم من صديقاتي لما طرحت عليهم الفكرة ولما انطرحت الفكرة كانو جدا متعاونين وسبورتيف " إجابيين " وحبو الفكرة وحبو الكونسبت " المعني " وهما بيعرفو انه انا اصلا بحب الحيوانات فالحمد لله رب العالمين يعني المحيط المقرب لي كان محيط داعم وايجابي وكان حلو يعني سواء صديقاتي او اهلي او زوجي او حدا موجود بالمحيط القريب مني"

 

المذيعة : "الاوتيل صار على ارض الواقع من غرفة واحدة لعدة غرف المشروع بالنسبة ل "عدي " و"هبة" مش مجرد مصدر دخل هو مكان ليتعرفو على اشخاص وثقافات مختلفة بالاضافة الى انه في جزء من الارباح خيري لانقاذ القطط وحمايتهم هالاوتيل بيحمل احلام كتيرة للتوسع وللانقاذ"

 

هبة : "نحنا الحمد لله هلا اتممنا عامنا الاول كاوتيل للقطط على ارض الواقع الحمد لله رب العالمين الفيدباك الي صار يجينا من زباينا كان فيدباك  " رد فعل " جدا رائع

صرنا نتعرف على ناس جداد عم بنشوف ناس من ثقافات مختلفة عم بنشوف بسابيس جداد الحمد لله رب العالمين المشروع حاليا يعني خلينا نقول عم يشتغل بالفل كاباسيتي " بكامل قوته " بتاعته احنا بلشنا المشروع بغرفة واحدة وبعدين الحمد لله اتوسعنا

زدنا عدد الغرف احنا اوتيلنا بيوسع 16 قطة كان بالبداية ، هلا الحمد لله بيوسع 32 قطة فهذا الانجاز خلال سنة وانه نحنا نقدر نكسب الثقة بتاعة الزبون بحيث انه نحنا في عنا زباين بيجولنا بالسنة تلات واربع مرات وخمس مرات في منهم بيحط بسه وبيكونو مبسوطين لما يجوا ياخدو بسسهم او حتي لما احنا راح نوصلهم بسسهم انه البس بيكون اموره منيحة نفسيته مرتاحة مش خايف بيرجع على بيته كانه ما طلع منه فهاي من الاشيفمنتس " الإنجازات " الي احنا مبسوطين جدا فيها الحمد لله رب العالمين ۔

هلا طموحنا طبعا يعني ما هو بس مش اوتيل للقطط هو ان شاء الله هيكون براند فيه تحته اشياء بتخص القطط ان شاء الله باذن الله في خطة مستقبلية ان شاء الله انه احنا نوفر اكل صحي للقطط تحت اسم "ماو" ونوفر مستلزمات للقطط تحت اسم "ماو"

ف "ماو" كاتويل هو انطلاقة ان شاء الله لبراند وتكون يعني بتقدم هيلثي بروداكتس " منتجات صحية " للقطط والكلاب ان شاء الله مش بس القطط

طبعا احنا جزء من ارباح ماو حاليا مخصص انه هو يكون لحالات الانقاذ من بسس او كلاب نساهم بعلاجهم نساهم بتقديم اكل الهم تقديم رعاية طبية فهذا كان احد الاهداف الي كانت موضوعة من بداية تاسيس مشروع ماو للقطط والحمد لله رب العالمين يعني الامور منيحة وبنتمنى ان شاء الله اوتيل "ماو" ما يظل بس  على مستوى عمان احنا بنطمح ان شاء الله انه احنا نتوسع لدول عربية تانية ان شاء الله تحت اسم "ماو""

 

المذيعة : ""ماو" هو عبارة عن شغف واهتمام كبير كانت تشوفه "هبة" من زمان في قضايا البيئة والتوازن الطبيعي وكل التفاصيل والمكونات على كوكب الارض الي بتشوفها " هبة " انها بحاجة الى اهتمام ومحبة "

 

هبة :" طفولتي ما كان فيها كتير احتكاك مع الحيوانات بس انا بحب القطط من وانا صغيرة فكان عندي بس وانا صغيرة بس كانت بسة عايشة بره البيت والدي ووالدتي مش من الناس الي كانو محبين للقطط وللحيوانات اجمالا مكنش مسموح لالنا نربي حيوان داخل البيت بس فيكي تقولي انه حبي للحيوانات شئ يعني كان موجود عندي من زمان واكتشفته كتير لما انقذنا فتوشة وبعد ما اتزوجت "عدي" كان عنده نفس الشغف برده للحيوانات فهو كان بيحب الحيوانات وانا بحب الحيوانات فهذا الحب اترجم على ارض الواقع بانقاذ وبعدين اتيان القطط هلا بشكل شخصي انا حدا بيحب للطبيعة جدا مهتمة بقضايا البيئة وقضايا الطبيعة مهتمة بالحيوانات والتوازن البيئي من الناس الي عندها تاشن " اهتمام " بهاي القصص ۔

اجمالا انا بحب كل الحيوانات سواء حيوانات برية او اليفة لاني بعتبر انه هم للاسف جزء مهمل من النشاط البشري الممارس حاليا الحضارة الحالية او خلينا نقول المدنية الحالية كتير جارت على الحيوانات وعلى مناطقهم الطبيعية أخلت بالتوازن البيئي بالتوازن الطبيعي فهاي المسائل بتحرك جواتي كتير مشاعر لانه أنا بعتبر انه الحيوانات الي الله خلقها هي جزء من البيئة وجزء من التوازن الي بيحافظ على حياتنا احنا كبشر فانا بالنسبة الي بحب انه يكون العلاقة بين البشر والحيوانات دائما علاقة مبنية على انه نفهم شو دورنا تجاهم وهما شو دورهم بحياتنا ف أنا بحب كل الحيوانات والقطط تحديدا بحب القطط الكبيرة والصغيرة والمفترسة والاليفة وكلها وبحب الكلاب جدا برده وبحب الخيل زي ما حكيتلك إجمالا انا بحب كل الحيوانات لان الحيوانات ما الها القدرة انها تعبر بطريقة البشر بيفهموها في بعض الناس بتفهم على الحيوانات تفهم سلوكها تفهم كيف هي بتتصرف بس بشكل عام اجمالا الناس ما بتفهم لغة الحيوانات

الحيوانات ما بتقدر تعبر عن احتاجاتها عن آلمها اذا كانت جوعانه عطشانه هذا الموضوع جدا يؤثر فيا شخصيا يعني بيلمس قلبي من جوا فبحب أكون جزء بيقدم شئ منيح لهاي المخلوقات اللطيفة" ۔

قائمة الحلقات

مع كل تطريزة حكاية

راديو الآن | دبي- الإمارات العربية المتحدة روان سيدة قدرت انها تحافظ على إرث جداتها ... ...

المزيد

غزلت من صوف الأغنام نجاحات وأحلام

راديو الآن | دبي- الإمارات العربية المتحدة السيدة حليمة القعايدة بدأت مشروعها في غزل صوف ... ...

المزيد

بكل قوة تحدت حنين متلازمة توريت

...

المزيد

مدربة قيادة الشاحنات تتجاوز كل الصور النمطية

راديو الآن | دبي- الإمارات العربية المتحدة نسرين اللبدي سيدة تمكنت من أن تجتاز جميع ... ...

المزيد

تتخطى الإعاقة وتنشر الفرح والوعي

راديو الآن | دبي- الإمارات العربية المتحدة ترفض بتول أن يتم وضعها في قالب الإعجاب ... ...

المزيد

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.