عراقيات في مواجهة ألغام الحرب والمجتمع

في عشرين دقيقة
عراقيات في مواجهة ألغام الحرب والمجتمع
/

راديو الآن | دبي- الإمارات العربية المتحدة 

“لم أتلق أي دعم من العائلة بل على العكس، تعرضت للكثير من الانتقادات، جزء من الرفض لفكرة عملي في هذا المجال يتعلق بالعادات والتقاليد، لكن هناك جزء آخر يتعلق بالخوف، مجرد الحديث عن الألغام يُرهب الجميع.
كنت أسمع انتقادات تقول أنني قد أفقد جزءًا من جسمي أو أتشوه نتيجة لانفجار لغم، وفي الواقع شعرت بالخوف في البداية، لكن بعد التدريب المكثف اختفت هذه الرهبة.”

هذا رأي هدى وهي إحدى العضوات في مبادرة تعد فريدة من نوعها وخاصة في مجتمعات البلاد العربية، ففي العراق تُنظّم مؤخرا (فرق نسوية لإزالة الألغام والمخلفات الحربية)؛ في عدد من المحافظات العراقية، من بينها فريق في مدينة الموصل (شمال البلاد) وآخر في مدينة البصرة (جنوباً)، وذلك بإشراف الإدارة الرسمية لشؤون الألغام في العراق عن طريق عدد من الشركات العامة والخاصة المختصة بهذا المجال .

تعرفوا معنا إلى هؤلاء النسوة ودورهن في فرق إزالة الألغام، وعن رأي المجتمع العراقي بمشاركتهن.

مع براء صليبي على راديو الآن.