Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

"كبلوا أيديهم للخلف ثم قتلوهم".. علامات تعذيب شديدة على جثث بمقبرة جماعية في أوكرانيا

16/09/2022 . 20:33

Featured Image

مقبرة جماعية في مدينة إيزوم الأوكرانية

إيزيوم (أخبار الآن)

أوكرانيا.. علامات تعذيب عنيفة على الجثث التي كشفت في مقبرة جماعية

قال مكتب المدعي العام الأوكراني، الجمعة 16 سبتمبر/أيلول 2022، إن بعض الجثث التي انتشلت من مقابر جماعية "تظهر عليها علامات التعذيب".

جاء ذلك في تصريحات نقلتها وكالة "أسوشيتيد برس" الأمريكية، عقب إعلان الرئيس فولوديمير زيلينسكي، مساء الخميس 15 سبتمبر/أيلول 2022، أن سلطات بلاده عثرت على مقبرة جماعية في مدينة إيزيوم، وذلك بعد أن استعادت السيطرة عليها.

مقبرة جماعية في في مدينة إيزيوم

قال مسؤول في الشرطة الأوكرانية إن السلطات عثرت على مقبرة جماعية تضم أكثر من 440 جثة في مدينة إيزيوم بشرق البلاد بعد استعادة السيطرة عليها من القوات الروسية، مضيفاً أن بعض الجثث تعود لأشخاص قُتلوا في قصف وغارات جوية.

العثور على مقبرة جماعية تضم أكثر من 440 جثة في مدينة إيزيوم

في المقابل لم يصدر تعليق فوري من الجانب الروسي على إعلان الرئيس الأوكراني واتهامات المدعي العام في كييف بممارسة القوات الروسية التعذيب ضد أوكرانيين.

فيما قال  رئيس الإدارة الإقليمية العسكرية في خاركيف أوليج سينيجوبوف، إنه جرى العثور على جثث مقيدة اليدين في موقع دفن جماعي بمدينة إيزيوم التي استعادتها القوات الأوكرانية في شمال شرقي البلاد، "نحن في موقع الدفن الجماعي لأشخاص، مدنيين دفنوا هنا، والآن بحسب معلوماتنا، فإنهم جميعاً يحملون علامات على مقتلهم بطريقة عنيفة".

"كبلوا أيديهم للخلف ثم قتلوهم".. علامات تعذيب شديدة على جثث بمقبرة جماعية في أوكرانيا

فحص الطب الشرعي

في سياق مواز قال سيرهي بولفينوف، كبير محققي الشرطة في إقليم خاركيف، إن كل جثة ستخضع لفحوصات من خبراء الطب الشرعي.

وأضاف: "يمكنني القول إنه أحد أكبر مواقع الدفن ببلدة كبيرة في (المناطق) المحررة… هناك 440 جثة دُفنت في مكان واحد". وتابع قائلاً: "قُتل البعض منهم بنيران المدفعية… والبعض الآخر قُتل بسبب الضربات الجوية". وكان آلاف الجنود الروس قد فروا من إيزيوم ونفت روسيا مراراً استهداف المدنيين أو ارتكاب جرائم حرب في أوكرانيا.

 

قصف روسي مكثف

فيما قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، إن المدن والقرى التي استعادتها قوات بلاده من روسيا مدمرة، بينما كثفت مدينة كبيرة جهودها، الخميس، لإصلاح أضرار لحقت بشبكة المياه، من جراء هجمات صاروخية.

مضيفاً أن هناك "أدلة على إبادة جماعية ضد الأوكرانيين". وأضاف في خطابه المصور: "لم يقوموا إلا بالتدمير والاحتجاز والترحيل، وتركوا القرى مدمرة، وفي بعضها لم ينجُ منزل واحد".

 

"كبلوا أيديهم للخلف ثم قتلوهم".. علامات تعذيب شديدة على جثث بمقبرة جماعية في أوكرانيا

كذلك فقد قال مسؤولون إن كريفي ريه، أكبر مدينة في وسط أوكرانيا وكان عدد سكانها قبل الحرب يقدر بنحو 650 ألف نسمة، تعرضت لقصف بثمانية صواريخ كروز الأربعاء.

أوضح زيلينسكي في خطاب بالفيديو نُشر في ساعة مبكرة من صباح الخميس، أن الضربات أصابت سد خزان كاراشونوف. وأكد أن شبكة المياه "ليست ذات قيمة عسكرية" ويعتمد عليها مئات الآلاف من المدنيين يومياً.

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.