Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

زوج مدرسة قُتلت في هجوم تكساس توفي بعدها "من شدّة الحزن"

27/05/2022 . 09:45

Featured Image

صورة للزوجين الراحلين (سوشيل ميديا)

تكساس (أ ف ب)

الحزن يقتل زوج مدرسة راحت ضحية هجوم تكساس

  • توفي الزوج لانفطار قلبه على زوجته
  • كان الزوجان متزوجان منذ 24 عاما

كشف أقارب مدرّسة قُتلت يوم الثلاثاء في هجوم تكساس المسلح، إذ اقتحم شاب مدرسة ابتدائية ببلدة يوفالدي  وارتكب مجزرة راح ضحيّتها 19 طفلاً ومدرّستان.

والمدرسة التي تحمل إسم إيرما غارسيا وأم لأربعة أطفال، توفي زوجها مباشرة بعد وفاتها "من شدّة الحزن" على فراقها.

وذكرت على صفحة في موقع جمع التبرّعات "غو فاند مي" التي أنشئت لتوفير احتياجات أبناء المدرّسة إيرما غارسيا الأربعة، الذين أصبحوا يتامى الأم والأب الآن، قالت ديبرا أوستن إنّ جو غارسيا "فارق الحياة بشكل مأسوي هذا الصباح إثر حالة طبية طارئة".

وأضافت ابنة عمّة المدرّسة الراحلة "أنا مقتنعة بأنّ جو مات لأن قلبه انفطر. خسارة حبّ حياته بعد 25 عاماً من العيش معا كانت أمراً يصعب تحمّله".

بدوره قال ابن شقيق المدرّسة ويدعى جون مارتينيز إنّ "زوج عمّتي إيرما، جو غارسيا، مات من شدّة الحزن".

وبحسب مراسل لتلفزيون محلّي فإنّ غارسيا توفّي بسبب نوبة قلبية.

وكان الزوجان متزوجين منذ 24 عاماً، وفقًا لموقع مدرسة روب الابتدائية في تكساس حيث وقعت المجزرة.

 

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.