Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

"شجب الغزو الروسي لأوكرانيا".. الصين تقطع بث رئيس اللجنة البارالمبية الدولية

05/03/2022 . 10:30

Featured Image

بكين (نيويورك تايمز - بي بي سي)

الصين رفضت إدانة الغزو الروسي لأوكرانيا

  • أندرو بارسونز أدان الغزو الروسي
  • في البث التلفزيوني عبر CCTV بدا صوته مكتومًا

فرضت هيئة الإذاعة الوطنية الصينية (CCTV) رقابة على خطاب رئيس اللجنة البارالمبية الدولية في حفل افتتاح الألعاب، التي تقام حاليا في بكين- من 4 مارس وحتى 13 من نفس الشهر، وذلك عندما شجب الغزو الروسي لأوكرانيا.

وكان قد وجه أندرو بارسونز، رئيس اللجنة البارالمبية الدولية (IPC)، نداء حماسيًا للسلام؛ في خطابه الذي قاله باللغة الإنجليزية: إنه شعر "بالرعب" من الغزو، "الليلة، أريد أن أبدأ برسالة سلام"- مخاطبًا جمهورًا من بينهم الرئيس الصيني شي جين بينغ.

لكن في البث التلفزيوني عبر CCTV، بدا صوته مكتومًا، وتوقف مترجم لغة الإشارة عن ترجمة كلماته على الشاشة.

"شجب الغزو الروسي لأوكرانيا".. الصين تقطع بث رئيس اللجنة البارالمبية الدولية
مباراة الدور التمهيدي لهوكي الجليد بين الولايات المتحدة وكندا.. 5 مارس 2022 في بكين

كما تم حظر المقاطع التالية من خطابه: "بصفتي قائدًا لمؤسسة يتم تضمينها في جوهرها، حيث يتم الاحتفال بالتنوع واحتضان الاختلافات، أشعر بالرعب مما يحدث في العالم الآن".

وأضاف: "القرن الحادي والعشرون هو وقت الحوار والدبلوماسية وليس الحرب والكراهية، والهدنة الأولمبية من أجل السلام خلال الألعاب الأولمبية وأولمبياد المعاقين، هي قرار للأمم المتحدة تم تبنيه بالإجماع من قبل 193 دولة عضو في الدورة السادسة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة. يجب احترامه وعدم انتهاكه".

وتدار الألعاب البارالمبية، من قبل منظمة غير ربحية منفصلة عن اللجنة الأولمبية الدولية، إلا أن المنظمة تقيم الحدث بالتوازي مع الألعاب الأولمبية، مع استخدام العديد من نفس المرافق.

وفي الأسبوع الماضي، حظرت اللجنة الدولية الرياضيين الروس والبيلاروسيين من المشاركة في البارالمبياد.

ورفضت الصين حتى الآن وصف الوضع في أوكرانيا بأنه غزو، وامتنعت أيضًا عن التصويت ضد روسيا في الأمم المتحدة حتى الآن.

"شجب الغزو الروسي لأوكرانيا".. الصين تقطع بث رئيس اللجنة البارالمبية الدولية
مالك جونز من فريق الولايات المتحدة للعب على الجليد خلال مباراة منتخبه مع كندا 5 مارس 2022 بكين

 

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.