Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

قذائف الانفصاليين تؤجج التوتر في شرق أوكرانيا

20/02/2022 . 15:59

Featured Image

ازدادت مؤخراً حدة التوتر والمعارك على الجبهة في شرق أوكرانيا / رويترز

كييف (أخبار الآن)

معارك على الجبهة في شرق أوكرانيا و تبادل للاتهامات بين الطرفين 

  • قوات المدفعية الأوكرانية قصفت أهدافاً جديدة
  • إطلاق 12 قذيفة من عيار 120 ملم على منطقة سبارتاك في جمهورية دونيتسك
  • إطلاق 8 أعيرة من عيار 120 ملم على مصنع دونيتسك الحكومي للمنتجات الكيمياوية

 

ازدادت مؤخراً حدة التوتر والمعارك على الجبهة في شرق أوكرانيا بينما يتبادل الانفصاليون المدعومون من موسكو وكييف الاتهامات بتصعيد النزاع.
أسلحة محظورة

وفي هذا السياق، أعلن "المركز المشترك لمراقبة نظام وقف إطلاق النار في جمهورية دونيتسك"، الموالي للانفصاليين، صباح اليوم الأحد، أن "قوات المدفعية الأوكرانية قصفت أهدافاً جديدة" في

دونيتسك "باستخدام أعيرة 120 ملم".

وأصدر المركز بياناً نقلته وكالة "سبوتنيك" الروسية للأنباء جاء فيه: "تم إطلاق 12 قذيفة من عيار 120 ملم على منطقة سبارتاك في جمهورية دونيتسك وبعدها تم إطلاق 8 أعيرة من عيار 120 ملم

على مصنع دونيتسك الحكومي للمنتجات الكيمياوية".

وأشار بيان المركز الموالي لموسكو إلى أن الأسلحة المستخدمة من قبل المدفعية الأوكرانية "تُعد محظورة بموجب اتفاقيات مينسك" الموقعة من قبل كل أطراف النزاع في شرق أوكرانيا.

في المقابل، قال الجيش الأوكراني إن البلاد علقت العمليات في واحدة من سبع نقاط تفتيش في منطقة دونباس الشرقية التي يسيطر عليها الانفصاليون بسبب قصف مكثف.

وقال الجيش الأوكراني إن الانفصاليين أطلقوا النار ثلاث مرات على نقطة تفتيش شاستيا أمس السبت باستخدام قذائف المورتر والقواذف الثقيلة المضادة للدبابات وزادت انتهاكات وقف إطلاق النار

من جانب الانفصاليين إلى 136 من 66 يوم الجمعة.

وقد قُتل جنديان أوكرانيان وأصيب أربعة أمس السبت في المنطقة. وقال الجيش إنه نظراً "لتصعيد الموقف.. وعدم القدرة على ضمان سلامة السكان المدنيين" الذين يستخدمون نقطة التفتيش،

أوقفت القيادة استخدامها اعتباراً من اليوم الأحد "خلال فترة التهديد".

يذكر أن مسؤولون من الانفصاليين كانوا قد أوكرانيا لى بقصف مناطق يسيطرون وقالوا إنهم "اضطروا للرد".

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.