كندا تنتقد سلوك إيران وتتعهد بمحاسبة طهران

وقفة احتجاجية لأسر ضحايا الطائرة الأوكرانية / رويترز

كندا (رويترز) - 14/05/2021 . 18:37

أدانت كندا، سلوك طهران “غير المعقول” منذ أن أسقطت القوات الإيرانية طائرة ركاب العام الماضي، مما أسفر عن مقتل 176 شخصًا، من بينهم عشرات الكنديين، وتعهدت بمواصلة الضغط للحصول على إجابات بشأن ما حدث بالفعل.

وقال وزير الخارجية الكندي، مارك غارنو “إن سلوك إيران كان  غير معقول في الخمسة عشر شهرا الماضية”  وشدد على ضرورة ملاحقتها ومحاسبتها على حد وصفه.

كارثة يناير 2020

في يناير 2020، أسقط الحرس الثوري الإيراني طائرة الخطوط الجوية الدولية الأوكرانية بعد وقت قصير من إقلاعها من مطار طهران. وقالت إيران إن قواتها كانت في حالة تأهب قصوى خلال مواجهة إقليمية مع الولايات المتحدة.

واشتكى غارنو من أن إيران، التي لا تربط كندا بها علاقات دبلوماسية، قد استغرقت شهوراً من الضغط لتسليم مسجلات الرحلة لتحليلها بشكل مستقل، وقال إن طهران لم تشرح بعد سبب عدم إغلاق المجال الجوي في ذلك الوقت.

في مارس، ألقت هيئة الطيران المدني الإيرانية باللوم في الحادث على خطأ مشغل الدفاع الجوي. وجهت لائحة اتهام إلى 10 مسؤولين.

وأعلن وزير الهجرة الكندي، ماركو مينديسينو، أن الحكومة الكندية ستمنح الإقامة الدائمة لعائلات الضحايا في حادث تحطم الطائرة الأوكرانية التي تم إسقاطها بصواريخ الحرس الثوري بالقرب من طهران.

وأعرب المسؤول الكندي خلال مؤتمر صحافي، اليوم الخميس 13 مايو (أيار)، عن تعازيه لأسر الضحايا، وقال إن أقارب الضحايا الموجودين حاليًا في كندا يمكنهم التقدم للحصول على إقامة دائمة من خلال زيارة الموقع الذي تم إنشاؤه لهذا الغرض.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.