البرازيل تطالب النساء بعدم الحمل

image

صورة لمصابي كوفيد يتلقون العلاج في ساوباولو البرازيل -رويترز

أخبار الآن - ساوباولو | البرازيل CNN, Reuters

طلبت البرازيل من النساء تأجيل الحمل حتى تمر “أسوأ” جائحة كورونا ، قائلة إن السلالة المتحورة من الفيروس أكثر ضرراً بالنساء الحوامل من السلالات السابقة.

قال وزير الرعاية الصحية الأولية بوزارة الصحة البرازيلية رافائيل كامارا “إذا كان ذلك ممكنا، ينبغي على النساء تأجيل الحمل قليلا إلى وقت أفضل حتى يمكنهن من الحصول على حمل أكثر أماناً”.

وأضاف كامارا  خلال مؤتمر صحفي “لا يمكننا أن نقول هذا لمن هم في سن 42 أو 43 عاما بالطبع، ولكن بالنسبة لشابة قادرة، فإن أفضل شيء هو الانتظار قليلا”.

وحذر فريق من خبراء الصحة العامة هذا الأسبوع من أن البلاد قد تتجه نحو أوقات أسوأ بفضل مزيج من الفوضى السياسية والتقاعس عن العمل.

وأدى الارتفاع الحاد في الحالات الشديدة في مدينة ماناوس إلى انهيار أنظمة المستشفيات، مع نقص واضح في الأكسجين للمرضى.

وحذر الفريق من أنه “بدون اتخاذ إجراء فوري، قد يكون هذا بمثابة معاينة لما لم يحدث بعد في مناطق أخرى في البرازيل”.  وحث على أخذ التدابير الوبائية اللازمة وتكثيف التطعيمات، حيث من المرجح أن يؤدي انتشار السلالة إلى “خسائر في الأرواح لا يمكن تصورها”.

وقال كامارا  إن الوزارة تعمل على دراسات حول موضوع تأثير كورونا على الحمل

وتابع “ليس لدينا دراسة وطنية أو دولية، لكن من وجهة نظر سريرية للخبراء، تظهر في السابق، كانت خطورة كورونا على الحامل مرتبطة بفترة نهاية الحمل والولادة، لكن الآن نرى أن السلالة الجديدةتظهر خطورة أكبر في الثلث الثاني من الحمل وحتى في الثلث الأول من الحمل”.

وتحتل البرازيل المرتبة الثانية بعد الولايات المتحدة من حيث وفيات كوفيد، وفقًا لجامعة جونز هوبكنز ، حيث سجلت 368749 حالة وفاة وأكثر من 13.8 مليون حالة. تضررت المدن في جميع أنحاء البلاد بشدة من الارتفاع الأخير في حالات الإصابة والوفيات كوفيد، والتي تغذيها جزئيًا سلالة جديدة يُعتقد أنها معدية للغاية، وسط تجاهل بعض البرازيليين احتياطات التباعد الاجتماعي.

شاركنا رأيك ...

hnaktv
modanisa

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.