الوكالة الدولية للطاقة الذرية: إيران ارتكبت خرقا جديدا لــ الاتفاق النووي

image

العلم الإيراني من كمقر الوكالة الدولية للطاقة الذرية. رويترز

أخبار الآن | فيينا - النمسا رويترز

انتهاك إيراني جديد لــ الاتفاق النووي

أظهر تقرير للوكالة اطلعت عليه رويترز أن الوكالة الدولية للطاقة الذرية أشارت فيه، يوم الجمعة، إلى انتهاك إيران الجديد لاتفاقها النووي مع القوى الكبرى في اليوم الذي اجتمعت فيه تلك القوى لإحياء الاتفاق، ما قد يثير التوترات على الأرجح. مع القوى الغربية.

وقال دبلوماسيان لرويترز، إن ما وصفه التقرير يرقى إلى مستوى انتهاك جديد لــ الاتفاق النووي.

مخزون اليورانيوم المخصب في إيران

ويتعلق الخرق بمخزون إيران من اليورانيوم المخصب، وهي قضية حساسة للغاية حيث يمكن تخصيب هذا المخزون بدرجة أكبر لمواد تصلح لصنع أسلحة مناسبة للقنابل النووية إذا اختارت إيران القيام بذلك.

وبعد التوصل إلى الصفقة في عام 2015، حددت الأطراف فيها ما يجب احتسابه من المخزون، واستبعدت عناصر مثل صفائح الوقود الخردة باليورانيوم المخصب إلى ما يقرب من 20 ٪ من النقاوة الانشطارية، والتي اعتبرت “غير قابلة للاسترداد”. لكن تقرير الجمعة قال إن إيران استعادت بعض تلك المواد.

“في 7 أبريل 2021 ، تحققت الوكالة في مصنع تصنيع ألواح الوقود في أصفهان من قيام إيران بحل ست صفائح وقود خردة غير مشعة لمفاعل البحوث في طهران (TRR) التي تحتوي على 0.43 كجم من اليورانيوم المخصب بنسبة تصل إلى 20٪ من اليورانيوم -235”. قال التقرير.

وقال التقرير “تم استخلاص محلول نترات اليورانيل وتحويله إلى كربونات يورانيل الأمونيوم” ، مضيفًا أن إيران تهدف إلى معالجة ذلك بشكل أكبر لإنتاج الموليبدينوم، الذي له العديد من الاستخدامات المدنية بما في ذلك التصوير الطبي.

في حين أن كمية اليورانيوم المخصب المستخرج صغيرة، إلا أنها ترقى إلى انتهاك جديد لــ الاتفاق النووي في مرحلة حساسة.

شاركنا رأيك ...

hnaktv
modanisa

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.