واشنطن لإيران: الحوار البناء هو الخيار المطروح على الطاولة

image

أخبار الآن | واشنطن - الولايات المتحدة الأمريكية - أ ف ب

واشنطن: نأمل بشدة أن يوافق الإيرانيون على الحوار

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، الخميس، إن الخيار المطروح اليوم أمام إيران واضح ألا وهو الحوار البناء بشأن الاتفاق النووي.

وأضاف المتحدث نيد برايس للصحافيين “لا يجب أن تنتظر إيران أي شيء، لأننا أوضحنا ما نحن مستعدون له، حوار بنّاء”، مشيرا إلى أنّ “هذا هو الاقتراح المطروح على الطاولة”.

ونوه إلى أنه خلال لقاء مماثل “يمكننا مناقشة مختلف القضايا المطروحة”.

واشنطن لإيران: الحوار البناء هو الخيار المطروح على الطاولة
رافائيل غروسي ، المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية. أ ف ب

برايس: واشنطن دعمت قرار الأوروبيين

وتحدث برايس عن دعم واشنطن لقرار الأوروبيين سحب مشروع قرار ضد إيران في الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وتابع المتحدث “نأمل بشدة أن يوافق الإيرانيون على الحوار من أجل تحقيق تقدم ملموس وموثوق”.

وفي مسعى لدفع إيران للجلوس على طاولة المفاوضات مع الولايات المتحدة، تخلى الأوروبيون عن طرح مشروع قرار ينتقد إيران أمام مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وأبدت طهران ترحيبها بهذه الخطوة.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية أن الدول الأوروبية “قررت، بدعم كامل من الولايات المتحدة، أنّ أفضل طريقة” للمضي قدماً “هي في الامتناع عن تقديم مشروع القرار”.

وأضاف “نحن راضون عن نتائج اجتماع مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية”، لافتاً إلى أنّ إيران وافقت على اجتماعات فنيّة مع “شرطي” الأمم المتحدة في الملف النووي لتوضيح قضايا عالقة.

ومنذ أن انسحبت واشنطن من الاتفاق النووي المبروم بين الدول الكبرى وإيران عام 2018 في عهد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، يرواح الاتّفاق مكانه.

وكان الرئيس الامريكي الجديد جو بايدن تعهد بالعودة إلى الاتفاق شرط عودة إيران المسبقة للتقيّد ببنوده كافة.

وعقد لقاء مباشر، هو ما تريده واشنطن لبدء مفاوضات حول العودة المتبادلة إلى الاتفاق النووي، من جهتها تشترط إيران رفع عقوبات مفروضة عليها.

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.