عقوبات أمريكية جديدة على كيانات مرتبطة بتصدير العمالة القسرية من كوريا الشمالية

image

زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون وعدد من مساعديه - رويترز

فرضت وزارة الخزانة الأمريكية الخميس، عقوبات جديدة على كيانين، وذلك لتورطهما في تصدير العمالة القسرية من كوريا الشمالية.

ووفقاً للبيان، فإن العقوبات تستهدف حظر ممتلكات حكومة كوريا الشمالية وحزب العمال الكوري، وأيضاً عقوبات ضد الأشخاص الذين ساهموا في تصدير تلك العمالة التي تدر إرادات كبيرة للنظام الكوري الشمالي.

وقال الوزير ستيفن منوتشين: “تتمتع كوريا الشمالية بتاريخ طويل في استغلال مواطنيها من خلال إرسالهم إلى بلدان بعيدة للعمل في ظروف قاسية من أجل دعم بيونغ يانغ وبرامج أسلحتها مالياً”، تلك الدول التي لا تزال تستضيف عمال كوريين شماليين يجب أن ترسل هؤلاء العمال إلى بلادهم”.

وتستهدف العقوبات كيانين وهما شركة Mokran LLC ، وهي شركة إنشاءات روسية، وشركة Korea Cholsan General Trading Corporation، وهي شركة كورية شمالية تعمل أيضاً في روسيا، لمشاركتهما في تصدير العمالة القسرية من كوريا الشمالية أو تسهيلها أو مسؤوليتها عن ذلك.

وتعمل شركة Korea Cholsan General Trading Corporation التي تدير العمال الكوريين الشماليين في روسيا، تحت اسم شولسان، حيث سعت شبكة من الشركات الروسية إلى الحصول على تصاريح عمل وحصلت عليها لعمال كوريين شماليين للدخول إلى روسيا والعمل فيها.

أما شركة Mokran LLC تعد شركة بناء في روسيا سعت وحصلت أيضًا على تصاريح عمل لعمال كوريين شماليين للدخول والعمل في روسيا.

الآثار المترتبة على العقوبات

ومع تطبيق تلك العقوبات، يجب حظر جميع الممتلكات والمصالح في هذه الأهداف الموجودة في الولايات المتحدة أو في حوزة أو سيطرة أشخاص أمريكيين وإبلاغ مكتب مراقبة الأصول الأجنبية بها.

وتحظر لوائح مكتب مراقبة الأصول الأجنبية عمومًا جميع المعاملات التي يقوم بها الأشخاص الأمريكيون أو داخل الولايات المتحدة (بما في ذلك المعاملات التي تمر عبر الولايات المتحدة) والتي تنطوي على أي ممتلكات أو مصالح في ممتلكات الأشخاص المحظورين أو المحددين.

 

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.