Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

معارضة ساحل العاج تعتزم تشكيل "حكومة انتقالية" بعد رفضها الإنتخابات

image

دراجة نارية عند حاجز على الطريق مع العلم الوطني الإيفواري/أ ف ب

أخبار الآن | أبيدجان - ساحل العاج (أ ف ب)

أعلن قادة معارضون في ساحل العاج، الإثنين، أنّهم يعتزمون تشكيل "حكومة إنتقالية" بعدما قاطعوا الانتخابات التي أجريت في نهاية الأسبوع احتجاجاً على خوض الرئيس الحسن وتارا الاستحقاق سعياً لولاية رئاسية ثالثة.

ومن شأن هذه الخطوة أن تُفاقم الأزمة التي اندلعت في آب/أغسطس، حين أعلن وتارا أنّه سيخوض الاستحقاق سعياً للفوز بولاية رئاسية ثالثة، وهو ما أثار غضب المعارضة التي اتّهمته بخرق الدستور وبالسعي لـ"انقلاب انتخابي" في البلاد الواقعة غرب إفريقيا.

وصرّح الزعيم المعارض باسكال أفي نغيسان للصحافيين، أنّ "أحزاب المعارضة وفصائلها تعلن تشكيل مجلس وطني انتقالي"، موضحاً أنّ مهمّة هذا المجلس "تشكيل حكومة انتقالية في الساعات القليلة المقبلة".

ورفض قادة المعارضة الانتخابات، ودعوا إلى "انتقال مدني" للسلطة ما دفع الحزب الحاكم إلى التحذير من محاولات لإثارة اضطرابات.

وأفادت تقارير عن قيام احتجاجات وأعمال تخريب طاولت مستلزمات الاقتراع وإغلاق مراكز تصويت في معاقل للمعارضة في الانتخابات يوم السبت التي أوقعت صدامات اندلعت على خلفيتها واسفرت عن تسعة قتلى.

وقتل ثلاثون شخصاً على الأقل في أعمال عنف سبقت الانتخابات، وأججت المقاطعة المخاوف من تكرار الأزمة التي شهدتها البلاد عامي 2010 و2011 حين قضى ثلاثة آلاف شخص في مواجهات بعدما رفض الرئيس المنتهية ولايته حينها لوران غباغبو الإقرار بهزيمته امام وتارا.

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.